الاثنين 18 نوفمبر 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.51 3.54
    الدينــار الأردنــــي 4.94 5
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.93 3.9
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

خلال الاجتماع مع بينس

اتفاق تركي أمريكي بعد لقاء بينس واردوغان لوقف العدوان على سوريا

أوغلو: اتفقنا على تعليق العمليات لـ 120 ساعة وعلى وحدة الأراضي السورية

  • 22:49 PM

  • 2019-10-17

أنقرة - " ريال ميديا ":

ذكرت الولايات المتحدة أنها توصلت إلى اتفاق مع تركيا حول إعلان نظام لوقف إطلاق النار شمال شرق سوريا وبدء العمل على سحب القوات الكردية من منطقة الأعمال القتالية.

أعلنت الولايات المتحدة أنها توصلت إلى اتفاق مع تركيا حول إعلان نظام لوقف إطلاق النار شمال شرق سوريا وبدء العمل على سحب القوات الكردية من منطقة الأعمال القتالية.

وقال مايك بينس، نائب الرئيس الأمريكي، في مؤتمر صحفي مشترك مع وزير خارجية بلاده، مايك بومبيو، عقد عقب محادثات أجرياها، اليوم الخميس، مع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في أنقرة: "اتفقت الولايات المتحدة وتركيا اليوم على إعلان وقف لإطلاق النار في سوريا".

وأشار بينس إلى أن تركيا وافقت على تعليق الأعمال القتالية شمال شرق سوريا في إطار عملية "نبع السلام" مدة 120 ساعة، لإتاحة انسحاب "وحدات حماية الشعب" الكردية من المنطقة.

وأوضح بينس أن الولايات المتحدة بدأت العمل على سحب القوات الكردية، مشيرا إلى أنه من المخطط أن يخرج المقاتلون الأكراد من منطقة عمقها 20 ميلا، فيما لفت إلى أن الاتفاق ينص على عدم تورط تركيا في أي عملية عسكرية في مدينة عين العرب (كوباني).

وشدد نائب الرئيس الأمريكي على أن "الولايات المتحدة تحملت التزامات مشتركة بالتوصل إلى حل سلمي والاتفاق على مستقبل المنطقة الآمنة عبر العمل على مستوى المجتمع الدولي لضمان السلام والأمن في هذه المنطقة الحدودية بسوريا"، مضيفا أن الجانبين أكدا سعيهما تحقيق هدف القضاء على "داعش".

وذكر بين أنه أبلغ الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بالتوصل إلى الاتفاق، مشيرا إلى أنه أعرب عن شكره البالغ على إعلان وقف إطلاق النار.

وأفاد بينس بأن الولايات المتحدة لا تنوي اتخاذ أي إجراءات تقييدية جديدة ضد تركيا بسبب عمليتها في سوريا في مرحلة تنفيذ الاتفاق، لافتا إلى أن ترامب وافق على سحب العقوبات الأمريكية المفروضة على الطرف التركي بعد تطبيق الصفقة.

وأشار إلى أن الولايات المتحدة لقد بدأت العمل مع "وحدات حماية الشعب" على انسحابها من المنطقة، مشيرا إلى أن هذه العملية ستجري بالتنسيق بين واشنطن وأنقرة.

وأردف أن الولايات المتحدة تلقت ضمانات من الأكراد لانسحابهم المنتظم من شمال شرق سوريا، معتبرا أن العلاقات القوية بين الولايات المتحدة والقوى الكردية ستستمر.

من جانب آخر، شدد بينس على أن الولايات المتحدة لن تنفذ أي أعمال قتالية شمال شرق سوريا، مبينا أن بلاده لا تنوي نشر أي قوات برية في هذه المنطقة.

نقاط الاتفاق

- وقف تركيا العملية العسكرية للسماح بانسحاب وحدات حماية الشعب الكردية خلال 120 ساعة.

- الولايات المتحدة ستعمل مع الوحدات الكردية لتأمين انسحابها بعمق 20 ميلا (32 كيلومترا) عن الحدود السورية التركية.

- الاتفاق يتضمن عدم دخول تركيا في عمل عسكري بمدينة كوباني السورية التي دخلتها قوات سورية.

- إنهاء العملية العسكرية التركية عند اكتمال انسحاب الأكراد.

- الولايات المتحدة لن يكون لها جنود على الأرض في سوريا.

- أميركا وتركيا تلتزمان بالتوصل لاتفاق سلمي بشأن المنطقة الآمنة في سوريا، يضمن أمن أنقرة والأكراد.

- حماية الأقليات في شمال سوريا، وحماية السجون هناك.

- هزيمة تنظيم داعش هو الهدف المشترك.

- الولايات المتحدة تتراجع عن فرض عقوبات إضافية على تركيا.

وكان أعلن وزير الخارجية التركي ​مولود تشاويش أوغلو​ في ​مؤتمر​ صحفي أن "الولايات المتحدة الاميركية وافقت على كامل شروطنا"، مؤكداً "إننا سنوقف ​إطلاق النار​ ولن نجمد العملية العسكرية بالكامل"، مشيراً إلى "إننا حققنا ما نطمح إليه في شمال ​سوريا​"، لافتاً إلى "إننا اتفقنا على تعليق العملية لـ 120 ساعة، وليس على وقف لإطلاق النار".

وفي مؤتمر صحفي، أعلن أوغلو عن "اجراء الاتفاق على استرداد جميع الأسلحة الثقيلة من حزب "العمال الكردستاني"، موضحاً أنه "اتفقنا مع واشنطن على أن القوات التركية هي التي ستسيطر على المنطقة الآمنة في سوريا"، مؤكداً "إننا لن نوقف العملية نهائياً بل سنعلقها حتى انسحاب التنظيمات الإرهابية"، مشيراً إلى "إننا أكدنا التزام تركيا بالعمل مع الولايات المتحدة في مقاومة تنظيم "داعش" الإرهابي".

وصرح وزير الخارجية التركي مولود تشاويش أوغلو، بأن أنقرة أكدت خلال الاجتماع مع مايك بينس نائب الرئيس الأمريكي، على وحدة الأراضي السورية.

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات