8 اصوات في مجلس الامن تؤيد مشروع القرار الفلسطيني وأمريكا تستخدم "الفيتو" والقيادة تجتمع لمناقشة خطواتها المقبلة
تاريخ النشر : 2014-12-31 11:03

غزة – " ريال ميديا ":

قال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات ان القيادة الفلسطينية ستعقد اجتماعا طارئا الأربعاء لمناقشة الخطوات التالية بعد رفض مشروع قرار إنهاء الاحتلال في مجلس الأمن.

وفشل مجلس الامن الليلة في تمرير مشروع القرار الفلسطيني الذي يطالب بانهاء الاحتلال.

 

وكانت استخدمت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الأربعاء، حق النقض (الفيتو) في مجلس الأمن الدولي، على مسودة قرار فلسطيني يطالب بانسحاب إسرائيل من الأراضي الفلسطينية بحلول نهاية 2017.


وفشل مشروع القرار في حصد الأصوات التسعة اللازمة لاعتماده، حيث وافقت عليه ثمان دول فقط، وعارضته دولتان، فيما امتنعت خمس دول عن التصويت، وذلك خلال الجلسة التي عقدت منتصف هذه الليلة برئاسة جمهورية تشاد.

وكانت السلطة الفلسطينية قدمت أمس إلى مجلس الأمن مشروع القرار المدعوم عربيا وينص على ضرورة إيجاد حل سلمي عادل ودائم وشامل لنزاع الفلسطيني الإسرائيلي خلال 12 شهرا وتحديد نهاية عام 2017 كسقف زمني لإنهاء الاحتلال.



ويدعو مشروع القرار المدعوم عربيا إلى إقامة دولة فلسطينية مستقلة في حدود عام 1967 تكون القدس الشرقية عاصمتها والى وضع ترتيبات أمنية تشمل تواجد طرف ثالث.

والدول التي صوتت لصالح المشروع فهي الأرجنتين، وتشاد، وشيلي، والصين، وفرنسا، والأردن، ولوكسمبورغ، والاتحاد الروسي.



اما الدول التي امتنعت عن التصويت هي: بريطانيا، وليتوانيا ونيجيريا وجمهورية كوريا، ورواندا.

فيما عارضت القرار أمريكا واستراليا.