مدرس يضرب تلميذاً حتى الموت في مصر
تاريخ النشر : 2015-03-09 02:31

القاهرة  - وكالات – " ريال ميديا":

توفي تلميذ مصري، الأحد، بعد أن ضربه بعنف مدرسه الذي تم إيقافه عن العمل، بحسب ما أعلنت وزارة التربية والتعليم المصرية.

وتوفي التلميذ، وهو في الصف الخامس الابتدائي في مدرسة حكومية في القاهرة، "بعد أن تعرض للضرب من أحد المدرسين"، بحسب بيان لوزارة التربية والتعليم التي أكدت أنه تم "فتح تحقيق عاجل" بالواقعة.

وقال المسؤول في هيئة الطب الشرعي، هشام عبد الحميد: "إن التلميذ (12 عاماً) أصيب في الرأس، وتوفي نتيجة نزيف في المخ".

وتزايدت معدلات العنف ضد الأطفال في مختلف محافظات مصر في 2014، مقارنة بالأعوام الثلاثة الماضية، وسط دوامة من العنف السياسي في المجتمع، وتراجع اهتمام الحكومة بملف الأطفال، بحسب خبراء وأرقام رسمية.

وتحتل المدارس صدارة الأماكن التي يتعرض فيها الأطفال للعنف الجسدي وخصوصاً الضرب؛ إذ سجلت فيها 50% من الحالات، تليها دور رعاية الأيتام، ثم الشارع والعنف الأسري، بحسب تقارير المجلس القومي للأمومة والطفولة.