الجمعة 14 اعسطس 2020

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.41 3.48
    الدينــار الأردنــــي 4.95 4.97
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.83 4
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

لجنة المتابعة لـ" وطنيون لانهاء الانقسام": بالمناشدة الاخلاقية لن ينتهي الانقسام

  • 03:00 AM

  • 2016-06-22

رام الله - " ريال ميديا ":

دعت لجنة المتابعة لـ"وطنيون ضد الانقسام"  الى وقف الحوارات الثنائية العقيمة بين طرفي الانقسام وتطبيق اتفاق القاهرة ايار 3201 ، وقالت اللجنة في بيان لها اليوم الثلاثاء الى الدعوة الى اجراءانتخابات شاملة وفق قانون التمثيل النسبي الكامل.

وطالبت اللجنة في بيانها، جماهير الشباب وكل الغيورين على انقاذ المشروع الوطني  الى اوسع تحرك جماهيري سلمي وديمقراطي من اجل استعادة وحدتنا الوطنية، وجاء في البيان:

يا جماهير شعبنا في كل اماكن تواجده ،

مع دخول الانقسام البغيض عامه العاشر اصر اطراف الحوار في الدوحة على التنكر للمصالح الوطنية لشعبهم، رغم التصعيد الخطير الذي تمارسه سلطات الاحتلال لتقويض الحقوق الوطنية .

 ان مواصلة كيل التهم المتبادلة،  تؤكد في مجملها فشل الحوارات الاخيرة في الدوحة ، الامر الذي يثير حالة من السخط  والاحباط بين جماهير شعبنا التي كانت تتمنى ان  يحصل الاختراق  ويتم التقدم لانهاء الانقسام بخطوات عملية .

 وفي هذا المجال فان  سكرتريا لجنة المتابعة ل (وطنيون لانهاء الانقسام )  تؤكد رفضها لجميع التهم المتبادلة التي يتم سوقها تبريرا لاستمرار الانقسام ،وفي الحقيقة لم تفاجيء هذه النتائج الكارثية الغالبية الساحقة من ابناء  شعبنا وخاصة نحن في وطنيون لانهاء الانقسام  واستعادة الوحدة لاننا كنا ندرك ان الحل كان ولا يزال من الداخل، الحل في تخلي الفئات المستفيدة من الانقسام من كلا الطرفين عن المصالح  الضيقة والانانية لصالح تغليب المصلحة الوطنية العليا على هذه الحسابات والاعتبارات والضغوط الاقليمية والدولية ، وقطع الطريق على جميع المتربصين بشعبنا وقضيته الوطنية وفي القلب منها دولة الاحتلال صاحبة المصلحة الحقيقية في استمرار الانقسام والتشرذم وصولا للانفصال والتشظي وتبديد الهوية الوطنية والمشروع الوطني الفلسطيني .

اننا اليوم ندعو الى  الوقف الفوري  لمسلسل التراشق الاعلامي المتبادل وتحميل المسؤوليات، فكلكم ايها السادة مسؤولون عن الكوارث التي تلحق بشعبنا والتي اوصلت هذا الشعب العظيم والمعطاء الى  حالة من الياس والاحباط والحقت بمصالحه الوطنية والاقتصادية والاجتماعية وبالمشروع الوطني برمته افدح الخسائر ،داعين الى رفع الصوت عاليا لوقف هذه الماساة ، لان من شان هذه الحملات المتبادلة ان تعمق اكثر فاكثر هذا الانقسام الدامي

لقد اكد وطنيون لانهاء  الانقسام واستعادة الوحدة على ان معالجة هذا الانقسام الكارثي تتمثل في الضغط  بكل الوسائل الجماهيرية والشعبية  الواسعة ذات الطابع السلمي ، والتي تعم جميع ارجاء الوطن كي تؤثر على هذه الاطراف المستفيدة من استمرار الانقسام وبغير تبلور اوسع  عملية ضغط شعبي وجماهيري لا يمكن لهذه الحالة ان تتغير ، وهذا ما يسعى الى بلورته المؤتمر الشعبي الذي تعد وطنيون لانهاء الانقسام واستعادة الوحدة تنظيمه بشكل متزامن في الضفة والقطاع والخارج في النصف الثاني من شهر تموز القادم، بحيث يكون منصة لاطلاق اوسع حراك جماهيري منظم لانهاء الانقسام .

ان لسان حال شعبنا يقول ان للصبر حدودا ،  واننا لم نعد نحتمل الاستمرار  في هذه الكارثة ولهذا فاننا ندعو جماهير شعبنا وجميع القوى الشعبية والسياسية والشخصيات ومؤسسات المجتمع المدني وكل الخيرين في هذا الشعب المناضل المكافح ان يرفعوا الصوت عاليا : كفى للانقسام ! وندعو للاستعداد  للتحرك  وصولا الى الضغط والتاثير على مصالح القوى المتنفذة والموغلة في الانقسام  في حراك يستهدف نقل الفعل الجماهيري والشعبي الى الشارع  من اجل الوحدة بدلا من حوار الفنادق وتكريس الانقسام ، وبغير ذلك لن يرغموا على الاستماع لصوت الشعب صوت الحق .

ان المعالجة الجذرية للماساة الحالية هو في العودة للشعب والتقدم لاجراء انتخابات شاملة في جميع المجالات على قاعدة تكريس الديمقراطية والتعددية والتداول السلمي للسلطة عبر صناديق الاقتراع وفق قانون انتخابات ديمقراطي يستند الى قاعدة التمثيل النسبي الكامل ، هذا هو المدخل للمعالجة ، وان الحراك الواسع لابناء شعبنا  في المدن والبلدات والقرى وفي المخيمات وفي كل اماكن التجمع لرفع الصوت عاليا  تحت شعار كفى لهذه المهزلة لم نعد نحتملكم لقد بلغ السيل الزبى  هو العامل الحاسم في انهاء الانقسام .

ان " وطنيون لانهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية " وبالتعاون مع كل الوطنيين الشرفاء من شعبنا ؛ حركة ستواصل الفعل الوطني لانهاء الانقسام على قاعدة الثوابت الوطنية التي سطرتها دماء شهداء وشهيدات شعبنا، ومعاناة المعتقلين والمعتقلات الذين وضعوا لبنة الأساس للوحدة الوطنية و لن يتوقف هذا الحراك  حتى نجبر مهندسي الانقسام المدمر على الاذعان لارادة الشعب .

لجنة المتابعة المؤقتة لـ ( وطنيون لانهاء الانقسام )

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات