الخميس 22 اعسطس 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.61 3.64
    الدينــار الأردنــــي 5.09 5.15
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 4.03 4.07
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

اليونسكو والاتحاد العام للمراكز الثقافية يفتتحان معرض التشكيلية سعادة راضي بمحترف شبابيك بغزة

حمل دلالات رمزية جسد عطاء المرأة بمفاهيم وطنية وإنسانية

  • 18:03 PM

  • 2015-10-24

غزة – أشرف سحويل - " ريال ميديا":

حضور المرأة بشكل واضح في لوحات الفنانة سعادة راضي حمل دلالات رمزية وحضور للمرأة يجسد عطائها النابع من مفاهيم وطنية إنسانية، وتحمل في طياتها رسائل عدة عن إرادة الحياة والبحث عن حقوقها من خلال ابرازها ضمن لوحة فنية بألوان زاهية الا ان الملفت  الحقيقي للمتلقي تلك الحداثة في ألوانها الزاهية المستمدة من جمال " الوزة البيضاء" بنقائها  التي تحمل الكثير من المعاني الدلالية ولا  سيما ما  اعتدناه في مشاهدة للوحات الفنية وكذلك استخدام الرموز الكنعانية التي تعبر عن الموروث الثقافي الفلسطيني و تاريخ هذه الارض وحضارتها قبل الاف السنين. جاء ذلك خلال افتتاح  الاتحاد العام للمراكز الثقافية – محترف شبابيك ، معرضاً فنياً بعنوان" حكاية في لوحة" للفنانة التشكيلية سعادة راضي بقاعة المحترف بغزة بحضور أحمد جنيد – مدير القسم الثقافي باليونسكو في فلسطين و الاستاذ يسري درويش رئيس الاتحاد العام للمراكز الثقافية وعدد من الفنانين والمثقفين، ويأتي هذا المعرض بتمويل ودعم من اليونسكو ضمن اطار الذكري السنوية العاشرة لاتفاقية اليونسكو حول حماية وتعزيز تنوع اشكال التعبير الثقافي.

وقال السيد جيند مشاركتنا اليوم في افتتاح معرض " حكاية في لوحة " للفنانة سعادة  جزء من اولوية عمل اليونسكو و تقديم دعم للعديد من المعارض والفنانين في العالم  وأضاف أنا فخور بهذا العمل وخاصة هنا في فلسطين وتحديدا غزة . مسلطاً الضوء علي اهمية وتعزيز تنوع اشكال التعبير الثقافي ، وليس قضية تجارية او تبادل تجاري ، ولكن بوصفها رؤية للمجتمع والانسانية وان البشر لهم القدرة علي خلق التعبير عن انفسهم لنقل التراث الي الاجيال القادمة وهذا لا يقل اهمية عن الهواء الذي  نتنفسه او الطعام الذي نأكله".

" رموز تراثية "

ورحب درويش بالحضور وبالسيد جنيد مدير مكتب الثقافة في فلسطين مثمناً ومساندته للحركة الثقافية وخاصة التشكيلية في فلسطين ودعمهم لتنظيم هذا المعرض وهو جزء كبير من دوره الثقافي مؤكداً على اهمية التنسيق الدائم والتواصل مع مكتب اليونسكو للرقى بالمشهد الثقافي الفلسطيني واهمية دوره في اثراء المشهد ودعم المثقفين من خلال العديد من الانشطة والمشاريع المشتركة.

وأضاف درويش أن الفنانة سعادة نجحت في توظيف الرموز التراثية بأعمالها والتي تحاور من خلالها عناصر فنية بأسلوب فني حداثتي يجسد رموز وتراث الشعب الفلسطيني على مر العصور ..
وأكد درويش على أهمية تجربة الفنانة سعادة وارتباط عملها بالعمق الحضاري والتاريخي برؤية تشكيلية متمسكة بالأصالة والهوية وتعبر عن هموم أبناء شعبنا المكلوم بالحصار والانقسام وخلافه كأحد أهم جوانب الدفاع عن الأرض.

" أرض كنعان "

وقالت الفنانة التشكيلية سعادة راضي "حكاية في لوحة" لكل منا حكاية واتجاه  وتفكير خاص به .. حكاية أرض كنعان  .. آم وبنت وآخت.. أب وأخ  .. جد وجدة .. حفيد وحفيدة  تفتخر  بثوبها الذي حاكته بيدها  ، وذلك الشال المسدول فوق رأسها حتى قدميها .. مجذر بالأرض بحب وحنان .. تلك الرموز لا يفهمها إلا صاحب تلك الأرض الطاهرة .. أرضنا الحبيبة العربية الأصيلة ..  جذور هذه الأرض بتحكي إنها فلسطينية أبا عن جد .. احكي يا فلسطينية ألف ليلية ولية للأجيال القادمة بكل فخر واعتزاز بشموخ وكبرياء بأصالة  .. امطري زخم تراثك العريق بحروفك المتلألأة في فضائك الواسع .. اعلني عن بداية فجر جديد بكل أمل وعطاء .. افتخري برائحة البرتقال الزكية .. فلو كانت حروفي وألواني وخطوطي تطير كالفراشات  فوق لوحاتي بلمسات جميلة بين طياتها .. راسمة على بياضها خطوط يافعة .. محلقة بصفائها معبرة عما يجول بخاطري برموز كنعانية متأصلة  بتراثنا الفلسطيني العريق.

الفنان التشكيلي شريف سرحان" :" معرض الفنانة سعادة قدم تجربة جديدة في ظل حالة الركود الفني والحضور الكبير اليوم يؤكد على تشوق الجمهور لزيارة المعارض الفنية التي تكاد قليليه جداً في الفترة الأخيرة ونثمن دور كل الجهات الداعمة للحركة التشكيلية الفلسطينية "

وقال الناشط الشبابي كمال دلول أحد الزوار :"ما طرحه اليوم معرض الفنانة سعادة يجسد أهمية الاهتمام بتراثنا ودور المرأة الفلسطينية في كافة مراحل بناء المؤسسات وجاءت أعمال الفنانة بتقنية فنية واضحة وتعكس رقياً تشكيلياً وتجربة رائده للفنانة نجحت اليوم في توجيه رسائلها للكل الفلسطيني بضرورة تعزيز دور المرأة".

جدير بالذكر أن الفنانة سعادة راضي من مواليد لبيا تعمل وتعيش في مدينة غزة حاصلة علي بكالوريوس تربية فنية جامعة الأقصى كلية الفنون وعضو رابطة الفنانين التشكيليين الفلسطينيين وعملت في مجال التصميم والمونتاج والإخراج لعدة مجلات ومجال الإعلام والدعاية والإعلام ، حاصلة على العديد من الشهادات التقديرية في مجال الفن التشكيلي. شاركت في العديد من المعارض الجماعية والفردية في غزة وخارج غزة .

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات