الثلاثاء 26 مايو 2020

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.51 3.53
    الدينــار الأردنــــي 4.92 5.01
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.82 3.88
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

كوربين يؤكد دعمه لدولة فلسطينية وانهاء حصار غزة..وعضو كنيست تعتبر زعامتة لحزب العمال كارثة على إسرائيل

  • 21:13 PM

  • 2015-09-30

برايتون – وكالات - " ريال ميديا":

أكد زعيم حزب العمال البريطاني جيرمي كوربين مواقفه السابقة الداعمة للفلسطينيين، ورفع الحصار عن غزة، وذلك خلال تجمع لأصدقاء فلسطين في حزب العمال المنعقد في مدينة برايتون. وقال كوربين إنه يرغب برؤية اعتراف بدولة فلسطينية، وتغيير سياسة بريطانيا تجاه إسرائيل والاستيطان وغزة.

ونقلت صحيفة "ميرور" عن كوربين قوله: "بالنسبة لي فإن وصولي إلى زعامة حزب العمال لا يغير هذا الأمر، وبالنسبة لي فأنا أرغب برؤية تحقيق للسلام والعدالة في الشرق الأوسط".

وأضاف كوربين: "أريد أن تكمل العملية السلمية مسارها، وأريد تسوية بعيدة المدى، واعترافا بالدولة الفلسطينية، وقد قمت بالتصويت لصالح هذا الأمر في البرلمان. وأرغب برؤية حكومة عمالية منتخبة، تكون مجموعة إيجابية وقوة بناءة من أجل تحقيق السلام في المنطقة، وتعترف بالدولة الفلسطينية، وتنهي الحصار عن غزة، وطبعا السياسة الاستيطانية، التي تعتبر مشكلة ضخمة"، بحسب الصحيفة.

وتابع كوربين: "أريد أن استخدم نموذج الاقتصاديات الصغيرة من أجل تحقيق سلام دائم وتسوية وعدالة".

من جهة أخرى حذرت عضو الكنيست الإسرائيلية ميكال بيران عن حزب العمل من زعامة جيرمي كوربين لحزب العمال البريطاني، وقالت إنها ستكون كارثة على إسرائيل، إلا إذا غيّر مواقفه تجاه الشرق الأوسط.

وكانت بيران تتحدث أمام مجموعة من حزب العمال البريطانيين، التقتهم على هامش المؤتمر العام للحزب المنعقد في مدينة برايتون. ودعت بيران الحضور إلى العمل على تغيير مواقف وخطاب كوربين فيما يتعلق بالشرق الأوسط.

وقالت بيران إن انتخاب كوربين خلق "وضعا غريبا"، وأضافت قائلة: "أعتقد أن كوربين لا يرى أن إسرائيل هي البلد الوحيد الذي ينظم فيه المثليون مسيرة، فهي المكان الوحيد في الشرق الأوسط الذي تضمن فيه حرية التعبير ومساواة المرأة بالرجل والأمور الأخرى التي تعد ديمقراطية حقيقية".

ونقل موقع "مايندز اوبن" أن بيران كانت تتحدث لناشطين ونواب في الحزب، مثل مايك غيبز وجون وودكوك، قائلة: "أعتقد أن الأمر متعلق بما تفعلونه. وإذا رأى كوربين أنكم لا تهتمون وكل شخص راض عما يفعله ويفكر به وما سيفكر به، فإنني أرى أن النتيجة ستكون كارثة على إسرائيل، وقد لا يكون المكان مناسبا للقول، فإنها ستكون كارثة على حزب العمال في بريطانيا".

وتضيف بيران: "أطلب منكم المساعدة بألا تجلسوا صامتين، بل بالوقوف والحديث مع نوابكم وزملائكم بما تشعرون به، نحن بحاجة إلى دعمكم في هذا القتال".

وتابعت : "هناك فرق بين انتقاد الحكومة الإسرائيلية، وأن تكون صديقا لحركة حماس وحزب الله. وليس هناك أي طريقة للحديث عن وجود أرضية مشتركة، فالمجتمع الذي يتخيلونه ويحاولون إقامته لا أحد في هذه القاعة يرغب بالعيش فيه".

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات