الثلاثاء 02 يونيو 2020

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.51 3.53
    الدينــار الأردنــــي 4.92 5.01
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.82 3.88
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

انسحاب قوات الاحتلال من جنين بعد عمليات قصف وهدم منزل قيادي في حماس واعتقال قيادياً في حماس ويقتحم بناية برام الله واندلاع مواجهات

  • 14:05 PM

  • 2015-09-01

رام الله – جنين – وكالات - " ريا ميديا":

 اقتحمت قوات دولة الاحتلال الإسرائيلي فجر الثلاثاء بناية سكنية في حي أم الشرايط جنوبي مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة أعقبها اندلاع مواجهات.
وأفادت مصادر فلسطينية، أن دوريات عسكرية اقتحمت إحدى البنايات وشرعت بتفتيشها والعبث بمقتنياتها، ما تسبب بحالة رعب للأطفال والنساء، دون أن تسفر عملية الاقتحام عن اعتقالات.
وذكرت المصادر، أن شبانا رشقوا الدوريات العسكرية بالحجارة خلال وجودها في محيط البناية، حيث أطلق الجنود القنابل الغازية والصوتية على الشبان.

كما اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي، ليلة الثلاثاء، القيادي في حركة حماس مجدي أبو الهيجا، ونجله صهيب، وشقيقه علاء، بعد ساعات من محاصرة منزلهم في مخيم جنين شمال الضفة الغربية.

وقال محافظة جنين "إبراهيم رمضان" لوكالة الأناضول: إن "قوة عسكرية إسرائيلية اقتحمت المدينة، وبدأت عملية عسكرية واسعة، حيث حاصرت عدة منازل فلسطينية في حي الهدف ومخيم جنين، ما أدى إلى وقوع مواجهات".

وأضاف رمضان أن الجيش اعتقل أربعة مواطنين من عائلة أبو الهيجا، بينهم سيدة عجوز، لافتاً إلى أن جرافات عسكرية بدأت بهدم منزل العائلة بعد استهدافه بعدة قنابل، دون معرفة السبب حتى الساعة.

وقال شهود عيان للأناضول: إن "شباناً فلسطينيين أطلقوا أعيرة نارية وقنابل محلية الصنع (كواع)، تجاه القوات، فيما استخدم الجيش قنابل الصوت والغاز والرصاص الحي والمطاطي، مما أدى إلى إصابة 6 مواطنين بجراح، نقلوا للمستشفى لتلقي العلاج.

وعلى الإثر اندلعت اشتباكات بين شبان فلسطينيين وقوات الاحتلال، الذي اقتحم مخيم جنين بنحو 40 آلية عسكرية، ترافقها وحدة كوماندوز، حيث حاصرت أيضاً منزل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي بسام السعدي، لكنها فشلت في اعتقاله.

من جانبها قالت إذاعة جيش الاحتلال: "إن جندياً أصيب بجروح خطيرة خلال العملية".

وتشهد المدن الفلسطينية اقتحامات شبه يومية من قبل قوات الاحتلال بهدف اعتقال ناشطين، تكون بالعادة في ساعات الليل.

وبدأ الجيش الإسرائيلي في ساعة متأخرة من مساء أمس الاثنين، عملية عسكرية واسعة في مدينة جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، أسفرت عن اعتقال 4 مواطنين فلسطينيين وإصابة آخرين، وهدم منزل، بحسب مصادر فلسطينية.

ويُسمع بين الفينة والأخرى أصوات انفجارات ضخمة في منطقة حي الهدف ومخيم جنين بالمدينة حيث تتمحور العملية، وتمنع إسرائيل التي تحكم السيطرة على الموقع فرق الإسعاف ووسائل الإعلام من الوصول للمكان.

من جانبها قالت إذاعة الجيش الإسرائيلي: "حدث أمني متسارع في جنين"، وأضافت فيما بعد أن جندياً أصيب بجروح خطيرة خلال العملية.

كما انسحبت قوات الاحتلال الصهيوني صباح اليوم الثلاثاء، من مخيم جنين شمال الضفة المحتلة، بعد هدم منزلاً لقيادي في حركة حماس في المخيم وإعتقاله.

وبحسب مصادر محلية في المخيم فقد هدمت الجرافات منزل القيادي في حماس مجدي أبو الهيجا الواقع بحي الهدف غرب المخيم، بعد أن نفذت عمليات تفجير بداخله، وأطلقت بإتجاهه القذائف.

وحاصر الجنود عائلة أبو الهيجا في داخل أحد منازل المخيم أثناء الهدم،  فيما احتجزت مجدي أبو الهيجا وابنه صهيب 14 عاماً، وشقيقه في داخل إحدى الآليات.

وقصفت قوات الاحتلال،  منزلين وهدمت محلا تجاريا وأسوار في مخيم جنين، واعتقلت أسيرا محررا ووالدته ونجله وشقيقه، ودهست فتى، وأصابت العشرات، وذلك في العملية العدوانية المستمرة على مدينة جنين ومخيمها منذ ساعات مساء أمس.

وذكرت مصادر أمنية فلسطينية ومن الدفاع المدني ، أن قوات الاحتلال قصفت منزلين بصواريخ 'الأنيرجا'، وهدمت محلا تجاريا وعدة أسوار في محيط منزل الأسير المحرر مجدي أبو الهيجاء، الذي اعتقلته ووالدته ونجله صهيب (18 عاما) وشقيه علاء، مؤكدة أن الاحتلال لا يزال يحاصر منزل ابو الهيجاء بمنطقة الهدف ويمنع طواقم الدفاع المدني من تقديم المساعدات لمواطني المنطقة، وأن النيران تطلق بكثافة في المنطقة حتى اللحظة.

وذكر ضابط في الدفاع المدني، أن جنود الاحتلال منعوهم من الاقتراب من منزل المعتقل ابوالهيجاء لمحاولة معالجة ونقل زوجته المصابه من قبل بكسور في الساق أو حتى الإقتراب من المنزل، مشيرا الى قناصه الاحتلال متمركزين  داخل عدة منازل في منطقة الهدف.

وقال محافظة جنين "إبراهيم رمضان" في تصريح صحفي، إن "قوة عسكرية إسرائيلية اقتحمت المدينة، وبدأت عملية عسكرية واسعة،  حيث حاصرت عدة منازل فلسطينية في حي الهدف ومخيم جنين، مما أدى إلى وقوع مواجهات". 

وأضاف رمضان، أن الجيش اعتقل أربعة مواطنين من عائلة أبو الهيجا، بينهم سيدة عجوز، لافتًا أن جرافات عسكرية بدأت بهدم منزل العائلة بعد استهدافه بعدة قنابل، دون معرفة السبب حتى الساعة.

وكانت قوات الاحتلال هدمت سور وبوابة منزل أبو الهيجاء قبيل اقتحامها للمنزل في ساعات المساء، كما دهست بشكل متعمد الفتى إسلام ضبايا (15 عاما).

كما حاصرت منزل بسام السعدي في نفس المنطقة والذي تدعي قوات الاحتلال بأنه مطلوب لديها.

وأضافت المصادر وشهود عيان، بأن مواجهات عنيفة واشتباكات مسلحة ما تزال مستمرة حتى إعداد هذا الخبر، مشيرة إلى سماع دوي انفجارات في المنطقة، وإلى تحليق طائرات إسرائيلية على ارتفاع منخفض.

هذا وأعلنت وسائل إعلام عبرية عن إصابة جندي إسرائيلي بجروح بين متوسطة وخطيرة خلال اشتباكات في مخيم جنين، حيث نقلته مروحية عسكرية إلى مستشفى 'رمبم' في جيفا.

وكان ما يزيد عن أربعين آلية عسكرية تساندها جرافات عسكرية اقتحمت مدينة ومخيم جنين من كافة الجهات، ونشرت فرقة مشاه ووحدات خاصة في قرية واد برقين، واندلعت مواجهات عنيفة في المدينة ومخيمها بين الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت الأعيرة النارية وقنابل الصوت.

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات