السبت 15 مايو 2021

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.25 3.27
    الدينــار الأردنــــي 4.6 4.62
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.9 3.95
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

هنية: حماس لا تنتمي لمحاور في المنطقة ولا تقبل شروط مقابل دعمها

هنية: إدارة ترامب طلبت الجلوس معنا في أي مكان بالعالم

  • 00:32 AM

  • 2020-09-14

 

بيروت - " ريال ميديا ":

أكد رئيس المكتب السياسي لحركة (حماس) إسماعيل هنية، أنه خلال حرب 2009 وصلهم تهديدات من إسرائيل عبر أحد الوسطاء، بأن على حماس وقف المقاومة لـ 15 سنة، وإغلاق كل الأنفاق.
وأضاف هنية: إسرائيل طلبت وقف العمل في الأنفاق خلال حرب 2014 على غزة، وإلزام كل الفصائل بوقف أي أعمال ضد "إسرائيل" وكان موقفنا حازماً وصارماً، بأننا لن نوقع على صك الهزيمة.
وقال هنية، لبرنامج (ما خفي أعظم) عبر قناة (الجزيرة): إن الإدارة الأمريكية الحالية، طلبت لقاء قادة (حماس) في أي مكان بالعالم، ونحن رفضنا.

وأضاف: رفضنا عرضاً من مكتب جاريد كوشنر بوساطة أطراف أخرى؛ لعقد لقاءات من أجل الحوار مع العدو الإسرائيلي، وقررنا الاعتذار عن أي حوار مضمونه دولة فلسطينية في قطاع غزة وتنفيذ (صفقة القرن).

وتابع: "حماس لا تقبل أي شروط مقابل دعمها، وتتحرك في المربع المشترك، ولا تنتمي لأي محور في المنطقة".

وأكد أن حماس لم تعط أي وسيط تعهداً يمس تطوير وسائل المقاومة، ونؤكد أنه لا حوار مع الاحتلال بأي شكل من الأشكال.

وأضاف هنية: لا نبحث عن حرب في قطاع غزة، لكننا لا نخشاها الاحتلال؛ إذا فكر أن يشن عدوان جديد على غزة ستكون المعركة مختلفة والفصائل، وفي مقدمتها القسام في جعبتها ما سيفاجئ العدو.

وكشف هنية أن السودان كانت خط امداد رئيسي ووسيط للمقاومة في غزة، ولذلك كان استهدافها مبكرا لقطع خط الإمداد عن غزة.

وأشار هنية أنه حركته رفضت عرضاً من مكتب مستشار الرئيس الامريكي جاريد كوشنر بوساطة أطراف أخرى لعقد لقاءات من أجل الحوار مع اسرائيل، وقال:" قررنا الاعتذار عن أي حوار مضمونه دولة فلسطينية في قطاع غزة وتنفيذ  صفقة ترامب.

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات