الجمعة 28 فبراير 2020

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.42 3.45
    الدينــار الأردنــــي 4.82 4.88
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.71 3.75
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

القول الفصل في صفقة الوحل

  • 22:54 PM

  • 2020-02-03

حافظ البرغوثي:

القول الفصل للرئيس في صفقة الوحل اتاحت للحضور من الوزراء والمندوبين العرب في اجتماع الجامعة العربية وللمشاهدين فهم ابعاد وخبايا الصفقة التي لم يكن أحد على اطلاع تفصيلي عليها ، بل سارع بعض الجهلة بعد مؤتمر نتنياهو ترامب الى حثنا على القبول بها فورا وعدم اضاعة الفرصة . فالموقف الفلسطيني الذي شرحه الرئيس بات موقفا عربيا مع ادراكنا ان البعض رفض الصفقة بتحفظ خشية من الموقف الامريكي خاصة وان بعض الدول التي سارعت للترحيب بالصفقة الامريكية نفذت املاءات امريكية وصلتها كبيان بضرورة الترحيب وشكر القبضاي ترامب وبلاده والقول ان الصفقة يمكن ان تكون منطلقا لاطلاق المفاوضات ، وهذا شيء معيب ان تضطر دول ان ترضخ معا للطلب الامريكي بهذه الصورة وكانها لا تملك قرارها . ومهما يكن فان الموقف الفلسطيني يجب الالتفاف حوله فلسطينيا خاصة وان بعض أنكر الاصوات نهقت بالنقد السالب وطالبت باستخدام مخزوننا من النووي والكيماوي والكورونا ضد الاحتلال وهم ينعمون بعيدا عن الهم الفلسطيني. ولنا في تظاهرات السيدة حماس مثالا حيث كانت تدفع الشبان الى السياج من اجل حفنة دولارات قطرية ولما جد الجد اكتفت بالتظاهر ورفع راياتها الدولارية اللون في جباليا .

نحن مقبلون على مؤامرة كونية حيكت ضدنا فقدرنا كشعب صابر مرابط ان نتصدى لها بصدورنا ، فمنذ قرن بدأت المؤامرة التي تبنتها اكبر امبراطورية وهي بريطانيا وقاوم شعبنا الاحتلال البريطاني وعصابات الصهيونية . وبعد اعلان الكيان الاسرائيلي بدعم امريكي فرنسي بريطاني سوفياتي كنا عمليا في مواجهة القوى الكبرى عالميا ومع ذلك لم نستسلم وكانت الثورة الفلسطينية التي مزقت ثوب اللاجيء المرقع وارتدت الثوب العسكري المرقط ومنذ لك الحين رفعنا غصن الزيتون لكن الاحتلال لم يكن يريد سلاما رغم الاتفاقات ، وها هو اليمين الفاشي يجدد مشروعه الاستيطاني وهدفه الغاء القضية الفلسطينية ليتحرك قدما في فرض الهيمنة على المشرق العربي وصولا الى منابع النفط. فنحن الآن امام القوة الكبرى عالميا التي تدعم الاحتلال في سياسته المعادية للسلام وبث عدم الاستقرار وليس هذا بجديد علينا فكل امبراطورية منذ بداية التاريخ مرت من هنا وكان مرورها بداية انحطاطها وزوالها منذ الإغريق والرومان والفرس والصليبيين والترك والبريطانيين والفرنسيين حتى اليوم . وسيكون مصير امريكا نفسه فلا احد يبقى هنا سوى عظام الغزاة ونصمد فيها لأننا ملح الارض .

الآراء المطروحة تعبر عن رأي كاتبها وليس بالضرورة أنها تعبر عن الموقف الرسمي لـ "ريال ميديا"

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات