الاثنين 18 نوفمبر 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.51 3.54
    الدينــار الأردنــــي 4.94 5
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.93 3.9
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

المالية تعلن موعد وآلية صرف مستحقات الموظفين المتراكمة لديها

اشتية: سنعلن عن دفعات لسداد مستحقات الموظفين منتصف الشهر الجاري

  • 14:29 PM

  • 2019-10-14

 رام الله - " ريال ميديا ":

 

أعلنت وزارة المالية في رام الله، عن موعد وألية صرف المستحقات المتراكمة للموظفين، لدى الوزارة خلال فترة الأزمة المالية، بالأشهر القليلة الماضية.

وأفادت في بيان لها يوم الاثنين، بأنه وبناءً على مداولات وقرار مجلس الوزراء في جلسته، فإنها ستقوم بسداد المتأخرات المترصدة من الرواتب الشهرية لصالح الموظفين على مدار الـ 6 أشهر الماضية.

وأشارت إلى أنه سيتم سداد مجموع متأخرات رواتب ثلاثة أشهر وهي (نيسان - أبريل، آيار - مايو، حزيران - يونيو)، دفعة واحدة يوم الخميس الموافق 17/10/2019.

كما سيتم سداد متأخرات رواتب الاشهر "تموز - يوليو ، آب - أغسطس، أيلول - سبتمبر" بالتزامن مع رواتب (تشرين اول - أكتوبر، تشرين ثاني - نوفمبر، كانون أول - ديسمبر)، حيث سيتم صرف هذه الاشهر بنسبة 100% في موعدها.

و قال رئيس الوزراء الفلسطيني رام الله د. محمد أشتية، إن أزمة احتجاز عائدات الضرائب الفلسطينية "المقاصة" لم تنته بعد، ومصرون على استرداد كافة أموالنا من إسرائيل.

وأوضح أشتية في مستهل جلسة مجلس الوزراء يوم الإثنين، أن وزارة المالية ستعلن عن دفعات منتصف الشهر الجاري لسداد مستحقات الموظفين.

وأشار إلى أن الرئيس محمود عباس سيغادر الإثنين، إلى المملكة العربية السعودية للقاء خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، معربا عن شكره وتقديره للمملكة على دعمها المتواصل لفلسطين سياسا وماديا واقتصاديا.

كما شكر أشتية جمهورية مصر العربية قيادة وحكومة على حفاوة استقبال الوفد الوزاري الفلسطيني برئاسته وجعل الزيارة بأحسن صورها ونجاحها بامتياز.

وجدد رئيس الوزراء رفض التهديدات الإسرائيلية المتعلقة باقتصادنا الوطني، واكد أن من حقنا ان نستورد ما نريد وممن نريد ولا يحق لإسرائيل ان تملي علينا ارادتها التجارية او السياسية.

وطالب المجتمع الدولي بالوقوف عند مسؤولياته لمواجهة الاستيطان الاستعماري في الاراضي الفلسطينية.

واستنكر محاولات إنشاء "غرفة تجارة يهودا والسامرة" برئاسة بعض المستوطنين، وطالب بوقف ابتزاز العمال الفلسطينيين من خلال تجارة التصاريح.

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات