الاثنين 23 سبتمبر 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.5 3.54
    الدينــار الأردنــــي 4.59 5.02
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.85 3.93
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

"لبيك يا أقصى" شعار الجمعة المقبلة...

إصابة 33 مواطناً برصاص الاحتلال في جمعة "الشباب الفلسطيني" ودعوة لتوسيع المواجهة

هيئة كسر الحصار توجه رسالة للسلطة وتدعو لتوسيع المسيرات في الساحات كافة

  • 19:29 PM

  • 2019-08-16

غزة - " ريال ميديا ":

أفادت وزارة الصحة بغزة، أن الطواقم الطبية تعاملت مع 33 إصابة بجراح مختلفة منهم 20 بالرصاص الحي من قبل الاحتلال الإسرائيلي، خلال الجمعة ال 70 لمسيرة العودة وكسر الحصار شرق قطاع غزة.

وتوافد مئات الفلسطينيين، اليوم الجمعة، على الحدود الشرقية للقطاع، تلبية لدعوة الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، للمشاركة في (جمعة الشباب الفلسطيني) ضمن مسيرات العودة وكسر الحصارعلى أرض مخيمات العودة الخمسة.

وكانت الهيئة قد ألغت الأسبوع الماضي المسيرة الأسبوعية، وقررت أن تقتصر فعاليات المسيرات على أداء صلاة عيد الأضحى المبارك في مخيم ملكة (شرق غزة)، ومخيم العودة شرق خانيونس يوم الأحد من باب التخفيف عن الناس بالتزامن مع عيد الأضحى المبارك.

وتتزامن جمعة (الشباب الفلسطيني) مع اليوم العالمي للشباب، ويهدف اليوم العالمي للفت الانتباه إلى مجموعة معينة من القضايا الثقافية، والقانونية المحيطة بالديموغرافية، المهددة بالانقراض.

دعت الهيئة العليا لمسيرات كسر الحصار، يوم الجمعة، للمشاركة في فعاليات الجمعة المقبلة بعنوان "لبيك يا أقصى" تزامنا مع ذكرى احراق المسجد الأقصى.

وجددت الهيئة خلال المؤتمر الختامي لفعاليات الجمعة (70) تأكيدها على استمرار مسيرات العودة  في قطاع غزة المحاصر، والتأكيد على ضرورة توسيعها في كافة ساحات الفعل الفلسطيني.

وحذرت الهيئة الاحتلال الإسرائيلي من مغبة استمرار حصاره وعدوانه على القطاع، مؤكدة أن استمرار معاناة أبناء القطاع سيرتد على الاحتلال بالمزيد من المقاومة وردود فعل للشباب الفلسطيني الثائر.

ودعت الهيئة قيادة السلطة الفلسطينية، واللجنة التنفيذية  لمنظمة التحرير الفلسطينية إلى اتخاذ خطوات على الارض  للتصدي للعدوان الإسرائيلي الشامل على حقوقنا ومقدساتنا.

وفيما يلي نص البيان الصادر عن الهيئة العليا لمسيرات كسر الحصار:

البيان الختامي لفعاليات الجمعة. 70.

( جمعة الشباب الفلسطيني)

يا جماهير شعبنا الفلسطيني الصابر

يا أبناء أمتنا العربية والإسلامية

يواصل شبابنا بروحٍ كفاحية  مستمرة ٍ تصديه للهجمة الصهيونية والأمريكية الشاملة على حقوقه وثوابته ومقدساته، مُسطراً يومياً بانتفاضته ومقاومته العارمة وبدمائه الطاهرة أروع ملاحم البطولة والتصدي للعدوان الصهيوني المجرم  على شعبنا في مختلف المدن والقرى والمخيمات وخصوصاً في مدينة القدس المحتلة التي تتعرض لهجمة شاملة، تزامناً مع استمرار العدوان  على الضفة والحصار والعدوان  على غزة، ومعاناة شعبنا في مخيمات اللجوء في لبنان.

جماهير شعبنا،،

يخرج الآلاف من أبناء شعبنا اليوم على أرض مخيمات العودة الخمسة شرق القطاع في جمعة الشباب الفلسطيني الثائر تزامناً مع يوم الشباب العالمي، وذلك من أجل لفت انتباه العالم إلى المعاناة التي يعيشها شعبنا و شبابنا جراء استمرار الاحتلال و الحصار منذ أكثر من سبعين عاماً في أكبر عملية سطو على ميراثنا على مستوى  التاريخ والجغرافيا. وليثبت شبابنا الفلسطيني الثائر خلال هذا اليوم أنه وقود مسيرة الشعب  المظفرة وقناديلها المضيئة التي تتقدم صفوف المواجهة الأولى ضد الاحتلال ومشاريع التصفية في غزة والضفة والداخل المحتل والقدس وفي مخيمات الشتات بلبنان.

إننا في الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، وفي ختام هذه الجمعة نؤكد على ما يلي :-

1) تبارك الهيئة الوطنية عملية الدهس التي جرت اليوم في مغتصبة عتصيون وننحني إجلالا وإكبارا للفدائي للشهيد للبطل.علاء خضر الهريمي من بيت لحم البطولة والفداء 

والتي جاءت  ثارا لشهداء القدس بالامس وردا على الاعتداءات المستمرة على الاقصى وهدم البيوت في وادي  الحمص وتاكيدا من شعبنا بالضفة على رفضه محاولات ضم اراضي الضفة للكيان الصهيوني ومن هنا   نتوجه بتحية إجلال وإكبار إلى أرواح شهدائنا الأبطال ونخص منهم فتية القدس الشهيد الفتى /  نسيم رومي 14 عاماً والفتى الشهيد/حمودة الشيخ إبن 14 عاما الذين ارتقيا أمس شهداء في مدينة القدس برصاص الاحتلال الغادر.  

مؤكدين  أن سيل دمائهم الطاهرة لن تثنينا عن مواصلة مهمة حماية  المقدسات والدفاع عن عروبة مدينة القدس وتاريخها  .

2) تجدد الهيئة تأكيدها على استمرار مسيرات العودة وكسر الحصار في قطاع غزة المحاصر، والتأكيد على ضرورة توسيعها في كافة ساحات الفعل الفلسطيني وفي هذا السياق نحذر الاحتلال الصهيوني من مغبة استمرار حصاره وعدوانه على القطاع. فاستمرار معاناة أبناء القطاع سيرتد على الاحتلال بالمزيد من المقاومة وردود فعل للشباب الفلسطيني الثائر.

3) إن ما يجري في مدينة القدس من هجمة صهيونية شاملة ومخططات تهدف الي التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الأقصى كما هدد مجرم الحرب جلعاد أردان قبل عدة أيام، فلا يمكن القبول  بما تتعرض له مدينة القدس والمسجد الأقصى من عدوان صهيوني غاشم.

فما جرى بالأمس من قتل  للطفلين يعكس اجرام الاحتلال في  مواجهة الحالة الثورية لدى شعبنا في القدس، وبأن الانفجار قادم لا محالة.

4) تدين الهيئة بشدة حالة الصمت العربية والتواطؤ الدولية إزاء ما يجري من عدوان صهيوني همجي على مدينة القدس والمسجد الأقصى. وتدعو الهيئة إلى اتخاذ موقف عربي ودولي واضح تجاه هذا العدوان السافر على شعبنا ومقدساته. 

كما تدعو منظمة المؤتمر الإسلامي إلى تحمّل مسئولياتها في دعم صمود أهلنا في مدينة القدس، تنفيذاً لقراراتها المتعلقة بالقدس التي ما زالت للأسف حبراً على ورق.

5) تدعو الهيئة قيادة السلطة الفلسطينية واللجنة التنفيذية إلى اتخاذ خطوات على الارض  للتصدي للعدوان الصهيوني الشامل على حقوقنا ومقدساتنا. و إن أبلغ رد لمواجهة الهجمة الشاملة على مدينة القدس هو باتخاذ قرارات سريعة بدعم صمود أهالي المدينة،  وبتطبيق القرارات الوطنية الداعية لسحب الاعتراف بالكيان والقطع مع أوسلو ووقف التنسيق الأمني  وملحقاته . 

وبالتوجه سريعاً من أجل توحيد الصف الفلسطيني عبر احياء مسار المصالحة والذي يستوجب عقد اجتماع للاطار القيادي المؤقت بحضور الكل الوطني لرسم استراتيجية مواجهة التحديات الراهنة.

6) نبارك لجماهير شعبنا في لبنان الاستمرار في حراكهم الشعبي السلمي ضد قرار وزير العمل اللبناني وضد محاولات تصفية القضية وبالذات مسار صفقة القرن ، مؤكدين  على ضرورة  الاستمرار في تعزيز أواصر العلاقة والأخوة مع الأشقاء في لبنان الذين تجمعنا معهم علاقة الدم والمقاومة والعروبة.

7) ندعو جماهير شعبنا للمشاركة في فعاليات الجمعة الواحدة والسبعين  بعنوان (  لبيك يا أقصى) والتي تتزامن مع الذكرى الخمسين لجريمة حرق المسجد الأقصى، لنؤكد خلالها أن كل محاولات الاحتلال لتهويد مدينة القدس وتقسيم المسجد الأقصى زمانياً ومكانياً ستبوء بالفشل وستتحطم على صخرة صمود شعبنا ومقاومته الحية.

8) في الختام، تشيد الهيئة بالمواقف المتقدمة للنائبتين في الكونجرس الأمريكي إلهان عمر ورشيدة طليب.

وتعتبر القرار العنصري الأمريكي الصهيوني المشترك ضد النائبتين بمنعهما من دخول الأراضي المحتلة محاولة غبية من الاحتلال والأحمق ترامب لعرقلة مواقفهما المتقدمة ضد الاحتلال. 

إننا في الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار ندعو النائبتين للاستمرار في هذه المواقف وكشف جرائم الاحتلال والتصدي لسياسات الإدارة الامريكية، وندعوهما إلى زيارة قطاع غزة للإطلاع على حقيقة الجرائم الصهيونية بحق أهالي القطاع.

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار والشفاء العاجل للجرحى الأبطال والحرية لأسرانا البواسل

الهيئة الوطنية لمسيرات العودة وكسر الحصار

الجمعة الموافق 16/8/2019

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات