الاحد 15 سبتمبر 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.5 3.54
    الدينــار الأردنــــي 4.59 5.02
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.85 3.93
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

الحية يطالب السلطة بموقف رسمي من ورشة البحرين ويؤكد: سنسقط صفقة أمريكا!

  • 20:32 PM

  • 2019-05-28

غزة - " ريال ميديا ":

طالب نائب رئيس حركة حماس في قطاع غزة خليل الحية، قطر والسعودية والإمارات والمشاركين في مؤتمر البحرين بالتراجع عن المشاركة.

وقال الحية في حديث لقناة "الميادين" الفضائية اللبنانية، إن "الفلسطينيين متحدون ومتفقون على مقاطعة مؤتمر البحرين لما تشكّل المشاركة من ضرر بالقضية الفلسطينية، متوجهاً للمشاركين بقوله إن هذا الاجتماع هو لمناقشة قضية غير القضية الفلسطينية.

وأضاف الشعب الفلسطيني أثبت قدرته على إفشال مشاريع تصفية القضية الفلسطينية، ورؤية ترامب أو ما يسمى بصفقة القرن هي إحدى المشاريع التي تستهدف القضية الفلسطينية بشكل كامل."

وذكر بأن "صفقة القرن تهدف إلى إعادة تفكيك المنطقة لصالح الاحتلال الإسرائيلي ليصبح جزءاً من المنطقة، ولا يصبح كياناً معادياً فيها، ولنهب خيراتها، ولتصفية الوجود المقاوم للسياسة الأمريكية."

وشدد بالقول " سنُفشِل المشروع الجديد، والقدس ستبقى موحدة عربية، والجولان ستبقى عربية سورية (..) صفقة القرن لن تمر، ولن تهود القدس، وسيزول الاحتلال وترامب وقراراته المجحفة."

وتابع "هناك موقف فلسطيني موحد من السلطة وفصائل المقاومة، وحماس وكل مكونات الشعب الفلسطيني يرفضون الصفقة."

وطالب الحية السلطة الفلسطينية أن تعلن موقفاً واضحاً ورسمياً من الصفقة ومن مؤتمر البحرين، وقال "من معالم صفقة القرن اعتبار ترامب القدس عاصمة للكيان، ورفع اسم أراضٍ محتلة عن الضفة، ووهب بقية الأراضي العربية للمحتل كما فعل بالجولان.

وأضاف " الجامعة العربية أعلنت أنها ضد صفقة القرن، وهناك دول في أوروبا والعالم ترفض الصفقة."

وحول العلاقة مع سوريا، قال الحية "نحن نقدر سوريا في الماضي والحاضر والمستقبل، ولا يمكن إنكار مكانتها العميقة تجاه الشعب الفلسطيني، وشعبنا لم يشعر براحة في أي مكان في العالم كما شعر في سوريا."

وقال "إن الحركة لا تمانع ولا تخجل بالقول إن العلاقة مع سوريا ضرورية لحماس وغيرها وللشعب الفلسطيني."

وحول ملف المالحة الوطنية، قال الحية " إذا كانت ظروف المصالحة بعيدة المنال حاليا، يجب الاتفاق على مواجهة مخاطر صفقة القرن.

وخاطب المشاركين في مؤتمر البحرين قائلا: "أنتم تجتمعون لتناقشوا تصفية القضية الفلسطينية، ونطالب البحرين بعدم استضافة المؤتمر، لأن ذلك طعنة نجلاء في خاصرة الشعب الفلسطيني."

وحول استمرار مسيرات العودة على حدود غزة قال الحية: "لم يتم الحديث في تفاهمات (التهدئة)عن وقف المسيرات، فهي فعل مقاوم سلمي، وهي من أوجه المقاومة في وجه المحتل، وستستمر حتى تحقق أهدافها وهي العودة وفك الحصار ومواجهة صفقة القرن."

وأضاف "مقاومتنا راشدة عاقلة؛ فهي تدافع عن الشعب، ولتحرير الأرض، ونقول لن تمر صفقة القرن ولن تهود القدس، وستبقى عاصمة لفلسطين حرة إسلامية."

وقال "نحن نحتاج وحدة وطنية حقيقية، في هذا الظرف الصعب وفي هذا التحدي الخطير، قائمة على الشراكة ووضع استراتيجية متكاملة لمواجهة صفقة القرن."

وتناول عضو المكتب السياسي لحركة حماس علاقة الحركة مع إيران مؤكداً أنها ممتازة وجيدة وفي أعلى مستوياتها.

ورأى أن إيران مستهدفة اليوم لأنها جزء من مكونات المنطقة المقاومة والممانعة لسياسة أميركا و"إسرائيل".

واعتبر أن إيران تدفع اليوم ثمن موقفها الداعم للقضية الفلسطينية وخيار الممانعة في المنطقة، أكد أن إيران ستخرج من هذه الأزمة منتصرة وبانتصارها ستنتصر قوى المقاومة والممانعة في المنطقة.

كلمات دلالية

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات