الخميس 09 ابريل 2020

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.54 3.56
    الدينــار الأردنــــي 4.86 5.03
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.88 3.94
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

تقرير الإستيطان الأسبوعي من 23/5/2015-29/5/2015

سباق على تهويد القدس والمستوطنون يستخدمون شركات وهمية لتوسييع نشاطاتهم الاستيطانية

  • 03:20 AM

  • 2015-05-31

نابلس – " ريال ميديا":

مرر رئيس حكومة إسرائيل، بنيامين نتنياهو، قرارا خلال اجتماع حكومته الأسبوعي، ، يقضي برصد مبلغ 100 مليون شيكل من أجل الاستثمار في أعمال استيطانية في محيط حائط البراق في القدس المحتلة وزعم أن "حائط المبكى لكل شعب إسرائيل" وأن القرار الذي اتخذ "يعكس التزامنا جميعا، التزامي كابن القدس، والتزام الوزراء، بمواصلة البناء في القدس".

 نتنياهو كرر تصريح الأسبوع الماضي بأن حكومته الجديدة ستستمر في أعمال البناء في المستوطنات في القدس الشرقية،وتصريحاته الأخيرة المتعلقة بالكتل الإستيطانية ما هي الا محاولة لشرعنة الاستيطان وضم الكتل الكبرى و لسرقة وضم أراضي دولة فلسطين والتي قامت إسرائيل بالاستيلاء عليها بغير وجه حق".

وتساوقا عملياً مع السياسة التي يتبناها رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، والذي أكد على "وحدة شطري  مدينة القدس المحتلة والبناء في كل أنحائها، وفرض السيادة الكاملة عليها"، أثار قرار وزيرة "التربية والرياضة" الإسرائيلية الجديدة ميري ريغف بنقل المكتب الرئيس لوزارتها من "تل أبيب" إلى مدينة القدس ردود أفعال مرحبة ومشجعة من قبل قيادات إسرائيلية،

ورحب "يوسف شبيرا" مراقب الدولة بقرار ريغف، داعياً الحكومة الجديدة إلى تنفيذ توصيات تقرير مراقب الدولة الذي صدر قبل سنوات والقاضي بنقل كل الوزارات الحكومية إلى مدينة القدس كنوع من دعمها إسرائيليًا. وامتدح نير بركات،  رئيس بلدية الاحتلال في القدس، قرار ريغف وقال إن القدس تتسع لكل مكاتب الوزارات الحكومية، داعياً إلى تسريع نقلها. وعبّر عضو "الكنيست" "روعي فولقمن" رئيس كتلة "كلنا"، عن أمله بأن يعمل باقي الوزراء أسوة بـريغف، وأن ينقلوا وزاراتهم إلى مدينة القدس.

كما عين نتنياهو ناشطًا استيطانيًا متطرفًا كوزير لـ"شؤون القدس وهوالقيادي في حزب "الليكود" زئيف إلكين ومن شأن تولي إلكين "حقيبة القدس" أن يؤدي إلى تسريع وتكثيف عمليات التهويد والاستيطان والتطهير العرقي للفلسطينيين في المدينة المحتلة

وتواصلت اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى تحت غطاء دائم من قوات الاحتلال، كما ان وتيرة هذه الاقتحامات تصاعد تخلال الأعياد اليهودية وبالتزامن مع "عيد نزول التوراة/الشفوعوت" ارتفعت كما فرض الاحتلال خلال الأعياد قيودًا على المصلين، مغلقًا باب سوق القطانين سامحًا للمستوطنين

وفي الوقت نفسه زعت طواقم ما تسمى بـالإدارة المدنية الأربعاء الماضي قرارات عسكرية بوضع اليد على أراض في قرية العيسوية في القدس المحتلة. وحسب الأوراق التي علقت على الأراضي؛ فأن سلطات الاحتلال وبأمر من قائد قوات جيش الاحتلال في الضفة الغربية نيتسان ألون تنوي مصادرة (8 دونمات و200 متر) من أراضي قرية العيسوية – الجهة الشرقية، لأغراض عسكرية، وحسب الأوراق التي علقت باللغة العربية والعبرية فإن القرار ساري المعفول من يوم توقيعه حتى تاريخ (31-12-2017)

وكشفت مصادر اسرائيلية النقاب عن ان اللجنة المحلية للتنظيم والبناء في القدس صادقت قبل ايام على بناء 90 وحدة سكنية جديدة في منطقة اطلق عليها هار حوما ج في جبل ابو غنيم في القدس المحتلة ، في ما بدأ تسويق 142 وحدة استيطانية اخرى في نفس المستوطنة . ويتضمن المخطط إقامة 4 مباني سكنية جديدة بارتفاع 5-7 طوابق في احد شوارع المستوطنة . وقالت اسبوعية يروشاليم ان اللجنة المحلية للتنظيم والبناء صادقت من الناحية العملية على مخططين منفصلين : الاول يتضمن بناء 43 وحدة سكنية في مبنيين وتقام في اطار المخطط الثاني 47 وحدة سكنية في مبنيين اخرين .

كما  كشف النقاب مؤخرا عن أن جمعية أميركية، تتبع للمليونير اليهودي اليميني إيروين موسكوفيتش وزوجته تشيرنا، استولت بطرق ملتوية على المنطقة الكنسية القريبة من شارع '60' في الضفة الغربية، في المقطع الذي يربط القدس بالخليل، حيث يجري العمل على إقامة مستوطنة، وصفت بأنها 'إستراتيجية' قرب بيت لحم. وكشفت التحقيقات أن الإجراءات التي يجري العمل بها لنقل ملكية المنطقة إلى المستوطنين عن طريق شركات وهمية.

وكانت صحيفة هآرتس الاسرائيلية قد نشرت، الأسبوع الماضي، أن الناشط اليميني وعضو بلدية الاحتلال في القدس، أرييه كينغ، الذي يتركز عمله في الاستيلاء على ممتلكات فلسطينية، قد استولى على منطقة كنسية تمتد على مساحة 38 دونما قرب مخيم العروب للاجئين، وتقع في موقع إستراتيجي بين الخليل وبين 'غوش عتسيون'.

وقد بدأت في الشهور الأخيرة بدأت عملية ترميمات في الموقع تمهيدا لتوطينه بالمستوطنين، وبذلت جهود كبيرة لإخفاء هدف الترميمات التي تجري في المكان، حيث تبين أن من أشرف على العمال الفلسطينيين العاملين في المكان قد عرض نفسه، أمامهم وأمام الجيش الإسرائيلي، باسم عمانوئيل وأنه نرويجي ينوي ترميم الكنيسة.

وفي الأسبوع الماضي، ادعى مصدر في ما يسمى 'المجلس الإقليمي غوش عتسيون' أن الموقع يتبع لكنيسة إسكندنافية، في حين ادعى المحامي أرييه سوكولوفسكي أنه يمثل كنيسة سويدية، وأن النشر عن توطين مستوطنين في المكان هو كاذب.

وقد تمثلت انتهاكات الإحتلال والمستوطنين على النحو التالي في التقرير الذي اعده المكتب الوطني للدفاع عن الأرض:

القدس:أصيب الطفل المقدسي هاني إسكافي (15 عاما)، مساء الثلاثاء (26/5)، برضوض في جسده إثر دهسه من قبل مستوطِنة إسرائيلية في حي 'رأس العمود' ببلدة سلوان في القدس المحتلة، قرب مستوطنة "معاليه هزيتيم".

و تسعى جميعة "عطيرت كوهنيم" الاستيطانية للسيطرة على 5 دونمات و200 متر مربع في حي الحارة الوسطى ببلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى، و'ذلك في إطار السعي الإسرائيلي الرسمي لتهويد حي بطن الهوى في سلوان، المستهدف منذ أكثر من 8 سنوات على التوالي، بحجة ملكيتها ليهود من اليمن منذ عام 1881، علما انها تقسم الى 6 قطع من الأراضي وأرقامها( 73-75-88-95-96-97)، وتدعي جمعية "عطيرت كوهنيم" أن المحكمة الإسرائيلية العليا أقرت ملكية المستوطنين من اليمن لأرض بطن الهوى. الأراضي المهددة بالمصادرة مقام عليها ما بين 30-35 بناية سكنية، يعيش فيها حوالي 80 عائلة مؤلفة من حوالي 300 فرداً، وجميع السكان يعيشون في الحي منذ ستينات القرن الماضي، بعد شرائهم الأراضي والممتلكات من أصحابها السابقين بأوراق رسمية، وهم عائلات أبو ناب، والرجبي، وسرحان، وأبو رموز، وغيث، وشحادة، وبصبوص، ودويك، والسلوادي، وتم الكشف بان المشروع التهويدي الذي سيقام في المنطقة تقوم عليه الجمعيات الاستيطانية "العاد" و"عطرات كوهنيم" يعرف باسم

مشروع "الهيكل التوراتي- مركز كيدم". وبحسب الخرائط، فإن المبنى سيقام عند مدخل حي وادي حلوة، على بعد 20 مترًا جنوب اسور المسجد الأقصى، ويتضمن بناء سبع طوابق، خمسة منها فوق سطح الأرض، واثنان تحتها، على مساحة ستة دونمات، وعلى مساحة بنائية تصل الى نحو 17000 متر مربع. أن المبنى سيقام على قطعة أرض حفرتها ما تسمى "سلطة الآثار الإسرائيلية" منذ سنوات طويلة، وما زالت مستمرة في عمليات الحفر، وسيشكل مركز استقبال رئيس لكل الوافدين والزائرين الإسرائيليين والأجانب لمنطقة محيط الأقصى والقدس القديمة وسلوان، والبراق المخطط يهدف إلى السيطرة على محيط المنطقة، وتأسيس بؤرة يمكن توسيعها إلى داخل حي وادي حلوة، وهذا يعني ترحيل آلاف المقدسيين، كما سيشكل أساسًا لهجوم واقتحام جماعي واسع واستهداف مباشر للمسجد الأقصى. يذكر أن الحكومة الإسرائيلية أقرت في جلستها الأسبوع المنصرم رصد مبلغ 100 مليون شيقل ( 25 مليون دولار أمريكي) ، لتنفيذ مشاريع تهويدية في منطقة البراق والأنفاق أسفل ومحيط المسجد الأقصى، وتوزع الميزانية على خمس سنوات، (2016 - 2020 ) ، وأوكلت مهمة متابعة التنفيذ لمكتب رئيس الحكومة بشكل مباشر.

وعلقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي أوامر وضع يد على "8 دونمات و200 متر" من الأراضي الشرقية لقرية العيسوية، لأغراض عسكرية عاجلة الأمر العسكري موقع من قائد قوات جيش الاحتلال في الضفة الغربية "نيتسان ألون"، ويقضي بمصادرة 8 دونمات و200 متر لأغراض عسكرية، وذلك حتى تاريخ 31-12-2017.أن الأراضي المهددة بالمصادرة تقع بالقرب من المعسكر الذي اقيم قبل 10 سنوات على أراضي قرية العيسوية.

واقامت أذرع الاحتلال التنفيذية أقامت حديثًا جسرًا خشبيًا في منطقة البراق، ويتضح من الجسر أنه يوصل بين الساحة وباب المغاربة- أحد أبواب المسجد الأقصى المبارك الغربية و الجسر يبدأ بالقرب من باب المغاربة الخارجي-الواقع في الجهة الجنوبية من السور التاريخي للقدس القديمة، ومن ثم يسير بمحاذاة تلة المغاربة التاريخية شمالًا، ثم يميل شرقًا باتجاه باب المغاربة – أحد أبواب المسجد الأقصى الغربية.

وهدمت  جرافات تابعة لبلدية الإحتلال، ، منزل يعود لعائلة "نصار" في حي "واد قدوم" ببلدة سلوان جنوبي المسجد الاقصى المبارك بحجة البناء دون ترخيص، ونشب حريق في موقف للمركبات في بلدة الزعيم شرق القدس، جراء القاء جيش الإحتلال بإلقاء قنابل حرارية وغاز مسيل على مجموعة من المواطنين في البلدة،و مساحة المحل حوالي أربعة دونم وتحتوي على أكثر من 450 مركبة إضافة لهياكل وقطع غيار وميكانيك للمركبات.

الخليل:حطم عددا من مستوطني البؤر الاستيطانية الموجودة وسط مدينة الخليل، أبواب محلات المواطنين الواقعة في شارع الشهداء، في البلدة القديمة من مدينة الخليل، كما رشق مستوطنون من مستوطني 'كريات اربع' الجاثمة عنوة على اراضي المواطنين وممتلكاتهم، ، منازل المواطنين في منطقة واد الحصين شرق مدينة الخليل، جنوب الضفة الغربية بالحجارة، عرف منها منازل المواطنين عبد الحي سعيفان، وجميل سعيفان، وسعيد دعنا، موضحا أن المنازل الثلاثة تبعد أمتاراً قليلة عن سياج المستوطنة، وأخطرت سلطات الاحتلال، بهدم وإزالة شبكة كهرباء تزوّد حيّا سكنيا بالكهرباء في قرية الكوم غرب الخليل، كما أخطرت للمرة الثانية بهدم بئر مياه في ذات المكان أحيث حضرت  قوة من جيش الاحتلال برفقة ما يسمّى بالتنظيم الإسرائيلي، وسلّمت إخطارا لهدم شبكة الكهرباء التي يصل طولها نحو (800 متر) تابعة لبلدية الياسرية، وتزوّد حيّا كاملا بالكهرباء، بما يقارب على (10) منازل مأهولة،كما سلّمت ذات القوّة إخطار هدم لبئر مياه تبلغ سعته نحو (450) متر مكعب يملكه المواطن محمد عبد الحفيظ الرجوب، فيما أوضح الرجوب أنّ هذه هي المرّة الثانية على التوالي والتي يقوم بها الاحتلال باخطاره بهدم بئره

وأخطرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ، بوقف البناء لمنزل المواطن عدنان فايز البطران في منطقة واد الناقية في بلدة إذنا غرب الخليل؛ بحجة البناء دون ترخيص.

نابلس:أخطرت قوات الاحتلال باقتلاع 300 شجرة زيتون حديثة الزراعة في ارض تعود للمواطن باسم اشتية من قرية سالم، شرق مدينة نابلس.وقال صاحب الارض بأنه وجد في ارضه 3 اخطارات من قبل جيش الاحتلال تنذر باقتلاع اشجاره التي زرعها قبل عدة شهور فقط،واوضح اشتية "لقد اقتلع جيش الاحتلال لي قبل عدة شهور نحو 300 شجرة زيتون، وذلك بحجة قربها من مستوطنة "الون موريه" فعاودت زراعة نفس العدد من الاشجار المقتلعة في ذات الارض، وداهم عشرات المستوطنين بحماية قوات من جيش الاحتلال الاسرائيلي اراضي قرية المسعودية شمال غرب مدينة نابلس،واقتحموا المتنزه التابع للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين والبالغة مساحته نحو 10 دونمات،بعد تهديد حارسه وقاموا بعمل تمديدات كهربائية غير مفهومة داخله.

كماأقدم مستوطنون من مستوطنة "يتسهار" الجاثمة على أراضي قرى جنوب نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، على زراعة ارض مملوكة للمواطن ياسر مطيع حسين علي من بلدة حوارة جنوب المدينة، وذلك بعد الاستيلاء عليها في وقت سابق حيث فوجئ قبل يومين بأن المستوطنين استولوا على قطعة الأرض التي يملكها ومساحتها 10 دونمات، وزرعوها بأشجار العنب.

سلفيت: شكا مزارعون ومواطنون من مدينة سلفيت وبلدة كفر الديك؛ من التلوث البيئي الخطير الحاصل بسبب مجاري مستوطنة " اريئيل" التي تسكب مجاريها في منطقتين سياحيتن هما واد المطوي التابع لسلفيت وواد الفوار التابع لبلدة كفر الديك.وأفاد مزارعون أن التلويث يجري بصور عديدة من بينها ما يحصل في الرائحة الكريهة، وتلويث المياه الجوفية السطحية واختلاط مياه نبع المطوي بمياه مجاري المستوطنة وعزوف المواطنين والسائحين عن زيارة المنطقتين، كما تعمد مستوطنون من مستوطنة"ليشم" غرب سلفيت وضع مخلفات التجريف من الأتربة والحجارة في حقول زيتون تابعة لأهالي بلدات كفر الديك وبلدة دير بلوط ورافات.، حيث دمرت جرافات  المستوطنين الحقول بوضع كمايت كبيرة من الحجارة والأتربة من مخلفات التجريف الاستيطاني بين حقول الزيتون الواقعة جنوب بلدة رافات؛ وهو ما أدى لتلف بعض أشجار الزيتون.

 

 

الأغوار:طالبت قوات الاحتلال أربع عائلات في منطقة وادي بزيق في الأغوار بإخلاء منازلهم بغرض تدريبات عسكرية،وقال رئيس مجلس المالح والمضارب البدوية عارف دراغمة ، إن قوات الاحتلال أبلغت الأربع عائلات بضرورة اخلاء منازلهم بغرض تدريبات عسكرية ستجريها في المكان

التقرير التفصيلي

23/5/2015

******حطم مستوطنون ، أبواب محلات تجارية في شارع الشهداء، في البلدة القديمة من مدينة الخليل،وذكرت مصادر أمنية ومحلية أن عددا من مستوطني البؤر الاستيطانية الموجودة وسط مدينة الخليل، حطموا أبواب محلات المواطنين الواقعة في شارع الشهداء.وذكر المواطن مفيد الشرباتي أن قوات الاحتلال احتجزت المواطنين على مدخل شارع الشهداء الرئيسي لعدة ساعات، قبل أن تسمح لهم بالعودة إلى منازلهم.

*******تسعى جميعة "عطيرت كوهنيم" الاستيطانية للسيطرة على 5 دونمات و200 متر مربع في حي الحارة الوسطى ببلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى.وحصل مركز معلومات وادي حلوة – سلوان على خارطة وصور جوية توضح احد مخططات "عطيرت كوهنيم" في الحارة الوسطى بالبلدة تكشف محاولتها السيطرة على حوالي 5 دونمات و200 متر مربع ، بحجة ملكيتها ليهود من اليمن منذ عام 1881، علما انها تقسم الى 6 قطع من الأراضي وأرقامها( 73-75-88-95-96-97)، وتدعي جمعية "عطيرت كوهنيم" أن المحكمة الإسرائيلية العليا أقرت ملكية المستوطنين من اليمن لأرض بطن الهوى.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة- سلوان أن الأراضي المهددة بالمصادرة مقام عليها ما بين 30-35 بناية سكنية، يعيش فيها حوالي 80 عائلة مؤلفة من حوالي 300 فرداً، وجميع السكان يعيشون في الحي منذ ستينات القرن الماضي، بعد شرائهم الأراضي والممتلكات من أصحابها السابقين بأوراق رسمية.

وأضاف مركز المعلومات أن ملكية الأرض والمباني المقامة عليها تعود لعدة عائلات فلسطينية (جميعهم يملكون أكثر من شقة)، وهم: عائلات أبو ناب، والرجبي، وسرحان، وأبو رموز، وغيث، وشحادة، وبصبوص، ودويك، والسلوادي، وحسب الصورة الجوية فإن بعض المنازل أجزاء منها مهددة بالمصادرة والتي تقع ضمن المساحة المحددة في الخارطة.

محامي جمعية "عطيرت كوهنيم" الاستيطانية وضمن محاولة الجمعية المستمرة للاستيلاء على الأراضي والعقارات في المنطقة ، سلم مؤخرا عائلة الرجبي بلاغا يطالب بالأرض المقامة عليها بنايتهم السكنية والتي تضم 8 شقق، بحجة أن الأرض تعود ملكيتها للمستوطنين.

المواطن زهير الرجبي-الذي استلم بلاغ المطالبة بالأرض- قال :"حسب البلاغ الذي استلمناه يتوجب علينا الرد خلال 30 يوما على ادعاءات المستوطنين للمحكمة، والتي تدعي ان الارض تعود لثلاثة يهود من اليمن، كان يعيشون ويملكون الأرض قبل عام 1948."

وأوضح الرجبي أن البلاغ سجل ضد اشقائه السبعة وزوجاتهن، مشيراً ان حوالي 40 فردا يعيشون في البناية السكنية، ومؤكداً ان والده اشترى الأرض من صاحبها وهو (ابو غالب بدران حلوة عام 1966)، حيث كان مقام عليها غرفتين، وتم البناء والتوسع فيها.

وأعرب الرجبي عن استغرابه من ادعاءات المستوطنين بعد 50 عاما من شرائنا الأرض والعيش فيها، لافتا ان بلدية الاحتلال قامت بفرض مخالفة على العائلة بحجة البناء دون ترخيص، كما جرت العديد من المعاملات مع الدوائر الإسرائيلية المختلفة والتي لم تشكك يوما في ملكيتنا للأرض."

وقال الرجبي:" لن نخرج من الأرض إلا على جثتنا، فهي أرض آبائنا وسنصمد وسنثبت حقنا فيها."

وبدأت محاولات المستوطنين الاستيلاء على الأراضي والعقارات في حي بطن الهوى منذ حوالي 8 سنوات، بطرق متعددة وملتوية، وسلمت بعض العائلات (المذكورة أعلاه) "إخطارات إخلاء"، وتمكن معظمهم من الحفاظ على عقاراتهم حتى اليوم، في حين تمكنت الجمعيات الاستيطانية من الاستيلاء على بعضها.

ومن الأساليب المستخدمة للاستيلاء على عقارات حي "بطن الهوى" ادعاء الجمعيات الاستيطانية قيام السكان بالبناء أو تغيير البناء وعليه تسقط عنهم "صفة المحمي"، كما تحاول الاستيلاء عليها بدعوى ملكيتها للأرض المقام عليها المنازل، أو من خلالها تسريبها من بعض السماسرة والنفوس الضعيفة.

وأشار مركز معلومات وادي حلوة – سلوان أن بناية عائلة الرجبي تقع بالقرب من منازل عائلة ابو ناب التي تم الاستيلاء عليها مؤخرا بحجة انها كانت كنيسا، كما تقع بالقرب من البؤرة الاستيطانية "بيت العسل" و"بيت يوناثان"، وعلى بعد أمتار من البنايتين اللتين تم تسريبهما للمستوطنين أواخر العام الماضي.

وحذر مركز معلومات وادي حلوة من خطورة المحاولات الإسرائيلية للسيطرة على مساحات واسعة من حي بطن الهوى ببلدة سلوان، وبالتالي تحويله الى حي يهودي ملاصق للأحياء العربية في البلدة، مما سيشكل عامل توتر دائم في المنطقة بسبب التواجد الدائم للمستوطنين وحراسهم المسلحين وقوات الاحتلال عند البؤر الاستيطانية.

وأضاف المركز في بيانه:" ان انتشار البؤر الاستيطانية في بلدة سلوان خلال الأشهر الاخيرة زاد من التوتر ورفع وتيرة المواجهات في أحياء البلدة، بسبب استفزازات المستوطنين وحراسهم لأهالي البلدة وبشكل خاص للأطفال أثناء لعبهم، كما زاد من عدد المعتقلين في أحياء البلدة علما ان قوات الاحتلال اعتقلت منذ مطلع العام الجاري حوالي 100 مقدسي من أحياء بلدة سلوان نصفهم من الأطفال، ووجهت لمعظمهم تهمة (القاء الحجارة أو الزجاجات الحارقة) باتجاه البؤر الاستيطانية.

ولفت المركز أن سكان بلدة سلوان يعانون بشكل كبير من حراس المستوطنين المسلحين المتواجدين داخل البؤر الاستيطانية، حيث يهددون حياة السكان بشكل دائم، ويلجأون في كثير من الأحيان للاعتداء على السكان بالشتائم والضرب أو باطلاق الرصاص دون رادع، كما يتدخل الحراس خلال المواجهات في البلدة قبل وصول قوات الاحتلال الى المنطقة، اضافة الى تدريباتهم داخل الاحياء السكنية في ساعات الليل المتأخرة.

كما رصد المركز حالات دهس لأهالي البلدة من قبل حراس المستوطنين بسبب السرعة الزائدة أو بصورة متعمدة، ورصد المركز عدة حالات لاحتجاز أطفال في البؤر الاستيطانية قبل نقلهم الى مراكز الشرطة.

وأضاف المركز أن وجود المستوطنين داخل احياء بلدة سلوان يعيق حياة سكان البلدة، ففي كثير من الأحيان تغلق طرقات وحارات البلدة ومحيط البؤر الاستيطانية لتأمين احتفالات خاصة للمستوطنين أو لتأمين "زيارات" لشخصيات معينة لتلك البؤر، ناهيك عن استفزازاتهم وتصرفاتهم على مدار الساعة.

 

****** رشق مستوطنون ، منازل المواطنين في منطقة واد الحصين شرق مدينة الخليل، جنوب الضفة الغربية بالحجارة. مجموعة من مستوطني 'كريات اربع' الجاثمة عنوة على اراضي المواطنين وممتلكاتهم، رشقوا منازل المواطنين في واد الحصين بالحجارة، ما تسبب بحالة من الرعب لدى أطفال عائلة دعنا.

 

*******فرضت قوات الاحتلال الإسرائيلي تشديدات وقيود على المصلين أثناء دخولهم المسجد الأقصى وأغلقت مدخل سوق القطانين المؤدي لساحات الحرم، بينما حاصرت المسجد وسمحت للمستوطنين التجمهر وأداء المشاعر التلمودية هناك بمناسبة ما يسمى عيد نزول التوراة ' الشفوعوت'. وكانت قوات الاحتلال منعت المصلين من الاقتراب والدخول من سوق القطانين بساعات الصباح، لتتيح للمستوطنين التجمهر وممارسة الشعائر التلمودية هناك، فيما حاول المستوطنون اقتحام المسجد الأقصى من بابي الحديد والملك فيصل وتم التصدي لهم من قبل حراس المسجد والمصلين.

وتسود المسجد  وتخومه  أجواء التوتر والاحتقان بعد اقتحام مجموعات من المستوطنين لباحات المسجد ومحاولتهم أداء الشعائر التلمودية في الناحية الشرقية قرب باب الرحمة، حيث تصدى لهم المصلون المتواجدون باكرا في المسجد.ورافق عناصر من القوات الخاصة وضباط من شرطة الاحتلال  المستوطنين خلال الاقتحام ودفعوا المصلين بالأيدي بقوة مما زاد من توتر الأجواء حيث تم اعتقال سيدة مقدسية وشاب من الداخل الفلسطيني.

******* أخطرت قوات الاحتلال باقتلاع 300 شجرة زيتون حديثة الزراعة في ارض تعود لمواطن من قرية سالم، شرق مدينة نابلس.وقال صاحب الارض باسم اشتية بأنه وجد في ارضه 3 اخطارات من قبل جيش الاحتلال تنذر باقتلاع اشجاره التي زرعها قبل عدة شهور فقط.واوضح اشتية "لقد اقتلع جيش الاحتلال لي قبل عدة شهور نحو 300 شجرة زيتون، وذلك بحجة قربها من مستوطنة "الون موريه" فعاودت زراعة نفس العدد من الاشجار المقتلعة في ذات الارض، وها هو الاحتلال ينوي اقتلاعها مرة اخرى".واضاف اشتية "لن استسلم ولن اترك ارضي، وسأزرع شجرتين بدل كل شجرة يقتلعونها".وتقوم مستوطنة "الون موريه" على اراضي المواطنين في قرى سالم ودير الحطب وعزموط شرق مدينة نابلس، وقد تضخمت مساحتها وتضاعفت مرارا على حساب اراضي المواطنين التي سيطر عليها المستوطنون بضوء اخضر ومساعدة من جيش الاحتلال.

 

******* شكا مزارعون ومواطنون من مدينة سلفيت وبلدة كفر الديك؛ من التلوث البيئي الخطير الحاصل بسبب مجاري مستوطنة " اريئيل" التي تسكب مجاريها في منطقتين سياحيتن هما واد المطوي التابع لسلفيت وواد الفوار التابع لبلدة كفر الديك.

وأفاد مزارعون أن التلويث يجري بصور عديدة من بينها ما يحصل في الرائحة الكريهة، وتلويث المياه الجوفية السطحية واختلاط مياه نبع المطوي بمياه مجاري المستوطنة وعزوف المواطنين والسائحين عن زيارة المنطقتين.بدوره أفاد الباحث خالد معالي ان مستوطنة وجامعة "اريئيل" تسكب يوميا أكثر من 10 ألاف كوب من المجاري، وان التلوث يحصل في الجو والمياه والتربة؛ وهو ما يستدعي سرعة وقف استنزاف أجمل مناطق محافظة سلفيت التي تحوي عدة ينابيع طبيعية أصبحت مهجورة بسبب التلوث البيئي الخطير.

 

وأضاف أن 24 مستوطنة وأربع مناطق صناعية تستنزف بيئة سلفيت وتعمل على انتشار البطالة بسلب الأراضي وتلويث البيئة ونشر الخنازير بكثرة في الأراضي الزراعية والرعوية، وهو ما يؤثر على الحالة الاقتصادية في المحافظة بشكل سلبي.

 

******* فرضت قوات الاحتلال تشديدات وقيود على المصلين أثناء دخوله­م المسجد الأقصى وأغلقت مدخل سوق القطانين­ المؤدي للمسجد، بينما سمحت للمستوطنين التجمهر وأداء المشاعر التلمودية هناك بمناسب­ة ما يسمى عيد نزول التوراة " الشفوعوت". ­وكانت قوات الاحتلال منعت المصلين من الاق­تراب والدخول من سوق القطانين حتى الساعة الثامنة والنصف، لتتيح للمستوطنين الت­جمهر وممارسة الشعائر التلمودية هناك، فيم­ا حاول المستوطنون اقتحام المسجد الأقصى م­ن بابي الحديد والملك فيصل وتم التصدي لهم­ من قبل حراس المسجد والمصلين.وسادت أجواء التوتر والاح­تقان بعد اقتحام مج­موعات من المستوطنين لباحات المسجد ومحاول­تهم أداء الشعائر التلمودية في الناحية ال­شرقية قرب باب الرحمة، حيث تصدى لهم المصل­ون المتواجدون باكرا في المسجد.

ورافقت عناصر من القوات الخاصة ­وضباط من شرطة الاحتلال المستوطنين­ خلال الاقتحام ودفعوا المصلين بالأيدي بق­وة مما زاد من توتر الأجواء حيث تم اعتقال­ سيدة مقدسية وشاب من الداخل الفلسطيني.

24-5-2015

****** اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة على بوابة 708 المقامة على جدار الفصل العنصري غرب قرية فرعون جنوب طولكرم اليوم الأحد، طفلين من القرية.       وأفاد شهود عيان بأن جنود الاحتلال اعتقلوا الطفلين عبد الرحمن شعبان الحاج صالح (13 عاما)، وإبراهيم محمود أبو ذياب (12 عاما)، بعد نصب كمين لهما بالقرب من البوابة، وتم نقلهما إلى مقر الارتباط العسكري الإسرائيلي.

وأضاف الشهود أن الارتباط العسكري الفلسطيني تدخل وتمكن من إطلاق سراح الطفل أبو ذياب، فيما لا يزال الطفل الحاج صالح معتقلا حتى إعداد الخبر.

****** أصابت قوات الاحتلال، عدداً من المواطنين في بلدة بيت أمر شمال الخليل، بحالات اختناق، جراء إطلاقها قنابل الغاز المسيل للدموع باتجاه منازل المواطنين، كما شددت إجراءاتها القمعية بمحيط الحرم الإبراهيمي في البلدة القديمة بمدينة الخليل، بذريعة تأمين تنقل المستوطنين لمناسبة "عيد نزول التوراة"، فيما جدد المستوطنون اعتداءاتهم على عدد من المنازل المحاذية لمستوطنة "كريات أربع".

وقال الناشط في مقاومة الاستيطان في بيت أمر، محمد عياد، إن إصابة عدد من المواطنين بحالات اختناق في حي خلّة العين شرق البلدة، تم بعد إلقاء قوات الاحتلال القنابل المسيلة للدموع باتجاه عدد من المنازل بعد مداهمتها دون معرفة الأسباب، ما أدى إلى حدوث مواجهات مع مجموعات من الفتية، مشيرا إلى أن مواطنتين نقلتا إلى المراكز الطبية لتلقي العلاج جراء إصابتهما بحالتي اختناق صعبتين، هما مريم محمود ابو عياش (60 عاما) ورهف علي عياد عوض (10 أعوام).

وذكر مواطنون يقيمون في محيط الحرم الإبراهيمي بالخليل، أمس، أن جنود الاحتلال المنتشرين بالمنطقة بصورة دائمة، شددوا من إجراءات القمع ضد المواطنين وزوار الحرم لتأمين تنقل المستوطنين واحتفالاتهم بـ "عيد نزول التوراة" اليهودي، بما في ذلك احتجاز المواطنين لفترات متفاوتة للتدقيق في بطاقاتهم الشخصية، فيما منعت، أول من أمس، رفع الأذان في الحرم لصلاتي المغرب والعشاء.

من جهته، أشار المواطن جمال اسعيفان المقيم وعائلته بمنزل تحاذيه مستوطنة "كريات أربع" المقامة، شرق الخليل، إلى أن مجموعة من المستوطنين اعتدوا على عدد من المنازل بالحجارة والزجاجات الفارغة، عرف منها منازل المواطنين عبد الحي سعيفان، وجميل سعيفان، وسعيد دعنا، موضحا أن المنازل الثلاثة تبعد أمتاراً قليلة عن سياج المستوطنة.

 

25-5-2015

*******اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، مواطنا من بلدة حلحول شمال الخليل جنوب الضفة الغربية.وقالت مصادر امنية ، ان قوات الاحتلال اعتقلت الشاب محمد وليد محمد زماعرة (18عاما) من بلدة حلحول.كما نصبت قوات الاحتلال حواجزها العسكرية على مداخل مدينة الخليل الشمالية، ومدخل بلدة سعير شمال شرق الخليل، وأوقفت مركبات المواطنين، وفتشتها، ودققت في بطاقات راكبيها الشخصية.

 

****** طالبت قوات الاحتلال أربع عائلات في منطقة وادي بزيق في الأغوار بإخلاء منازلهم منذ الساعة السادسة من صباح غد الثلاثاء حتى الساعة الثانية عشر ليلاً بغرض تدريبات عسكرية.وقال رئيس مجلس المالح والمضارب البدوية عارف دراغمة ، إن قوات الاحتلال أبلغت الأربع عائلات بضرورة اخلاء منازلهم بغرض تدريبات عسكرية ستجريها في المكان.

وأضاف دراغمة أنه ومنذ بداية العام الحالي أخلت قوات الاحتلال أكثر من 20 عائلة، ما يزيد عن 15 مرة لتقوم بتدريباتها العسكرية في المكان.كما أخلت منازل أكثر من 150 عائلة منذ بداية العام في مناطق مختلفة من الأغوار وعلى فترات متفاوتة لذات الغرض.

*******نشب حريق في موقف للمركبات في بلدة الزعيم شرق القدس، جراء القاء جيش الإحتلال بإلقاء قنابل حرارية وغاز مسيل على مجموعة من المواطنين في البلدة.

وقال الدفاع المدني على موقعه الرسمي انهم يتعاملون مع الحريق الهائل الذي نشب في المكان منذ الساعة السادسة صباحاً .

وأضاف أن مساحة المحل حوالي أربعة دونم وتحتوي على أكثر من 450 مركبة إضافة لهياكل وقطع غيار وميكانيك للمركبات.

حيث أن طواقم مراكز دفاع مدني القدس وأبو ديس والعبيدية تلاحق اللسنة اللهب والنيران .

عن أسباب الحريق قال الدفاع المدني، إن جيش الاحتلال ألقى قنابل حرارية وغاز مسيل على مجموعة من المواطنين في البلدة ماادى لوقوع الحريق.

26/5/2015

***** داهم عشرات المستوطنين بحماية قوات من جيش الاحتلال الاسرائيلي اراضي قرية المسعودية شمال غرب مدينة نابلس،

واقتحموا المتنزه التابع للاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين بعد تهديد حارسه وقاموا بعمل تمديدات كهربائية غير مفهومة داخله.

وأفاد الناطق الاعلامي باسم الاتحاد العام للنقابات محمد العطاونة، بأن اكثر من 100 مستوطن شاركوا في عملية اقتحام المتنزه المملوك للاتحاد العام للنقابات والبالغة مساحته نحو 10 دونمات، مشيرا الى ان عملية الاقتحام ليست الأولى، حيث سبق وان اقتحمت مجموعات صغيرة من المستوطنين المنطقة مرات عديدة ونفذت عمليات عنف وعربدة ضد المتنزهين والمواطنين في المنطقةيذكر ان المتنزه والاراضي المحيطة مهدده بالمصادرة ومستهدفة من قبل المستوطنين.

********  أصيب الفتى المقدسي هاني إسكافي (15 عاما)، ، برضوض في جسده إثر دهسه من قبل مستوطِنة إسرائيلية في حي "رأس العامود" ببلدة سلوان في القدس المحتلة.وقال المسعف باسم زيداني،إن  الفتى إسكافي أصيب برضوض في جسده إثر تعرضه للدهس من قبل مستوطِنة إسرائيلية قرب مستوطنة "معاليه هزيتيم" في حي رأس العامود أثناء قيادته دراجته الهوائية، وأنه خضع للعلاج الأولي قبيل نقله لمستشفى "هداسا العيسوية" بالقدس المحتلة.ولفت زيداني إلى أن حراس المستوطنة ادعوا أنهم أخذوا تفاصيل وبيانات الحادث؛ وخيروا عائلة الفتى بالتوجه إلى الشرطة وتقديم شكوى.

******* أخطرت سلطات الاحتلال، بهدم وإزالة شبكة كهرباء تزوّد حيّا سكنيا بالكهرباء في قرية الكوم غرب الخليل، كما أخطرت للمرة الثانية بهدم بئر مياه في ذات المكان.وأفاد المواطن إسماعيل الرجوب أحد سكّان المنطقة، أن قوة من جيش الاحتلال داهمت القرية برفقة ما يسمّى بالتنظيم الإسرائيلي، وسلّمت إخطارا لهدم شبكة الكهرباء التي يصل طولها نحو (800 متر) تابعة لبلدية الياسرية، وتزوّد حيّا كاملا بالكهرباء، بما يقارب على (10) منازل مأهولة،

وطالب الرجوب وهو أحد سكّان المنطقة بضرورة متابعة هذه القضية من جانب البلدية التي تدير المنطقة، من خلال وقف محام للسكّان والدّفاع عنهم، مشددا على أنّ القضية تستدعي عملا جادّا وسريعا من جانب الجهات المختصّة، خوفا من إقدام الاحتلال على تنفيذ عملية الهدم .كما سلّمت ذات القوّة إخطار هدم لبئر مياه تبلغ سعته نحو (450) متر مكعب يملكه المواطن محمد عبد الحفيظ الرجوب، فيما أوضح الرجوب أنّ هذه هي المرّة الثانية على التوالي والتي يقوم بها الاحتلال باخطاره بهدم بئره

******* تشهد الطريق الواصل بين مدينتي الخليل والقدس، ازدحامات مرورية وانتشار مكثف لقوات الاحتلال الاسرائيلي، مع اغلاق بعض الشوارع الفرعية، بسبب قيام المستوطنين بمسيرة دراجات هوائية من مستوطنات الخليل الى مدينة القدس المحتلة.

وقالت مصادر محلية بان قوات الاحتلال اغلقت منطقة بيت عينون ومنعت السيارات من عبور الشارع، كما اغلقت مداخل ومخارج مدينة حلحول الشمالية واغلاق مدخل بيت أمر

*******مرر رئيس حكومة إسرائيل، بنيامين نتنياهو، قرارا خلال اجتماع حكومته الأسبوعي، ، يقضي برصد مبلغ 100 مليون شيكل من أجل الاستثمار في أعمال استيطانية في محيط حائط البراق في القدس المحتلة. وادعى نتنياهو أنه خلال السنوات الخمس الماضية طرأ ارتفاع كبير على أعداد الزائرين إلى حائط البراق، وزعم أن "حائط المبكى لكل شعب إسرائيل" وأن القرار الذي اتخذ اليوم "يعكس التزامنا جميعا، التزامي كابن القدس، والتزام الوزراء، بمواصلة البناء في القدس".وكان نتنياهو قد عين أمس عضو الكنيست المقرب منه، زئيف إلكين، من حزب الليكود، وزيرا لشؤون القدس.وكان نتنياهو كرر التصريح الأسبوع الماضي بأن حكومته الجديدة ستستمر في أعمال البناء في المستوطنات في القدس الشرقية، رغم مطالب دولية بوقف الاستيطان، بينما أعلن نتنياهو أن "القدس الموحدة وعاصمة لدولة إسرائيل فقط".

******* اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، المواطن محمد جعافرة (29 عاما) بعد مداهمة منزلين لعائلته في السواحرة الشرقية ببلدة جبل المكبر جنوب شرق القدس المحتلة.وقال المواطن سامر جعافرة، وهو أحد المتضررين، إن قوات الاحتلال اقتحمت منزله وعاثت فيه خرابا وحطمت محتوياته بادعاء 'البحث عن أسلحة'، مؤكدا أن جنود الاحتلال سرقوا، خلال تفتيشهم المنزل، مصاغ زوجته الذهبي الذي تقدر قيمته بـ30 ألف شيقل، ومبلغ 20 ألف شيقل كان وُضع أمانة لديه.

وقال جعافرة إن قوات الاحتلال اعتدت على كامل أفراد أسرته وزوجته، مسببة الرعب لأطفاله الخمسة، مشيرا إلى أن الجنود اقتحموا منزل قريبه واعتقلوا ابن عمه محمد جعافرة، بعد أن اعتدوا على من في المنزل من نساء وأطفال للذريعة ذاتها، مؤكدا أنهم لم يجدوا شيئا كما ادعوا.

******** أخطرت قوات الاحتلال الإسرائيلي، ، بوقف البناء بأحد منازل المواطنين في بلدة إذنا غرب الخليل.

قوات الاحتلال أخطرت المواطن عدنان فايز البطران في منطقة واد الناقية غرب البلدة بوقف البناء في منزله؛ بحجة البناء دون ترخيص.وقال رئيس بلدية إذنا عبد الفتاح اسليمية ، 'إن ما تقوم به قوات الاحتلال يأتي في إطار تهجير السكان من أماكن سكناهم'، موضحا أن المنطقة التي شيد فيها المنزل مأهولة بالسكان منذ عشرات السنين، ومزودة بكافة خدمات البلدية: من شبكة مياه، وكهرباء، وطرق معبدة، وغيرها من الخدمات.

ويتكون البيت من طابق واحد بمساحة 130 مترا، وصاحبه يعيل أسرة مكونة من 4 أفراد، ومسكون منذ عام 2009.

******** أصيب أربعة عمال من جنين، بأعيرة معدنية بالرأس أثناء مطاردة قوات الاحتلال لهم بالقرب من قرية عزون عتمة في محافظة قلقيلية.وذكرت مصادر أمنية ، أن قوات الاحتلال أصابت العمال هاني صبحي زكارنة من قباطية، والشقيقين وليد ومحمد عبد الله ، ومحمد كامل غنام من عقابا بأعيرة معدنية بالرأس بعد مطاردتهم من قبل قوات الاحتلال أثناء توجههم للعمل بالقرب من عزون عتمة في قلقيلية ، وتم إسعافهم في جمعية بديا الطبية في سلفيت .

27/5/2015

******* شرعت جرافات تابعة لبلدية الإحتلال، ، بهدم منزل يعود لعائلة "نصار" في حي "واد قدوم" ببلدة سلوان جنوبي المسجد الاقصى المبارك.جرافات الاحتلال شرعت بهدم منزل مكون من طابق واحد بحجة البناء دون ترخيص، منوهة الى أن قوات الاحتلال تغلق منطقة الهدم وتمنع المواطنين الاقتراب من المكان.

******* تفاجأت منى الشلبي زوجة الأسير المقدسي عمر الشلبي باستلامها قرار من وزارة الداخلية ينص على سحب إقامتها في مدينة القدس، دون أن يكون مبرر لهذا القرار.وقالت أن هذا القرار الظالم يضاف الى مداهمة قوات الاحتلال قبل أيام لمحل تجاري يمتلكه أخوة الأسير والحجز عليه، فيما اعتبرت أن هذه الإجراءات بحق العائلة تأتي في سياق العقاب الجماعي والضغط على زوجها الأسير.

******نشب حريق في موقف للمركبات في بلدة الزعيم شرق القدس، جراء القاء جيش الإحتلال بإلقاء قنابل حرارية وغاز مسيل على مجموعة من المواطنين في البلدة.

وقال الدفاع المدني على موقعه الرسمي أنهم يتعاملون مع الحريق الهائل الذي نشب في المكان منذ الساعة السادسة صباحا .

وأضاف أن مساحة المحل حوالي أربعة دونمات ويحتوي على أكثر من 450 مركبة إضافة لهياكل وقطع غيار وميكانيك للمركبات.

عن أسباب الحريق قال الدفاع المدني، إن جيش الاحتلال ألقى قنابل حرارية وغاز مسيل على مجموعة من المواطنين في البلدة مما ادى لوقوع الحريق.

******* أفاد نادي الأسير في القدس أن سلطات الاحتلال صعدت من عمليات الاعتقال بحق المقدسيين خلال الأيام القليلة الماضية، وتركزت علميات الاعتقال على الفتية والأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين (14-16) عاما.

وأشار نادي الأسير في بيان له ، إلى أنه ومنذ يوم أمس الاول وحتى صباح أمس تجاوز عدد من اعتقلوا 20 مقدسيا غالبيتهم من الأطفال.

وأضاف: "إن محاكم الاحتلال مددت توقيف معظم الشبان، كما أن قرارات الإفراج كانت مشروطة بدفع غرامات مالية أو كفالات".

يذكر أن قوات الاحتلال اعتقلت فجر أمس 5 مواطنين من البلدة القديمة وبلدة العيسوية شرق القدس المحتلة.

 

******** كشف المركز الإعلامي لشؤون القدس والأقصى تفاصيل مشروع تنوي الجمعيات الاستيطانية "العاد" و"عطرات كوهنيم" إقامته على مدخل سلوان بالقرب من اسوار المسجد الأقصى المبارك، تحت اسم مشروع "الهيكل التوراتي- مركز كيدم".

وأشار المركز في تقرير مدعم بالصور والخرائط أنه من المقرر أن تعقد أذرع لجنة القدس الإسرائيلية وجمعيات استيطانية جلسة خاصة بهذا الشأن مطلع الاسبوع المقبل ،لعرض المشروع على لجنة القدس برئاسة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لتبني المشروع .وتحدثت تقارير حول سعي إسرائيل لتدشينه عام 2017 ضمن احتفالاته "باليوبيل الذهبي"، بمناسبة مرور 50 عامًا على احتلال القدس والمسجد الأقصى المبارك .

وبحسب الخرائط، فإن المبنى سيقام عند مدخل حي وادي حلوة، على بعد 20 مترًا جنوب اسور المسجد الأقصى، ويتضمن بناء سبع طوابق، خمسة منها فوق سطح الأرض، واثنان تحتها، على مساحة ستة دونمات، وعلى مساحة بنائية تصل الى نحو 17000 متر مربع.

 

وتشير مستندات تعليمات المخطط إلى أن المبنى سيقام على قطعة أرض حفرتها ما تسمى "سلطة الآثار الإسرائيلية" منذ سنوات طويلة، وما زالت مستمرة في عمليات الحفر، وسيشكل مركز استقبال رئيس لكل الوافدين والزائرين الإسرائيليين والأجانب لمنطقة محيط الأقصى والقدس القديمة وسلوان، والبراق.

 

وهذا يعني أنها ستكون مركز تجميع وتوزيع على كل المرافق التي تسعى السلطات الإسرائيلية الى تهويدها ويمرر من خلالها الروايات التلمودية، ومنها شبكة الأنفاق التي حفرها ويحفرها أسفل سلوان والأقصى ومحيطه.

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات