الثلاثاء 22 سبتمبر 2020

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.32 3.37
    الدينــار الأردنــــي 4.82 4.84
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.91 4.08
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

المجدلاوي: الانقسام يبقي الجسم الفلسطيني خاضع للابتزاز

  • 01:24 AM

  • 2015-05-29

غزة – " ريال ميديا":

قال النائب بالمجلس التشريعي الفلسطيني جميل المجدلاوي، اليوم الخميس، إن اتمام الوحدة الوطنية الفلسطينية، وإنهاء الانقسام هي الطريق الأمثل لخوض كافة المعارك السياسية والغير سياسية ويفوت الفرصة على الاحتلال الإسرائيلي باستهداف قطاع غزة. وذكر أن الانقسام سيبقي الجسم الفلسطيني منهك وخاضع للضغط والابتزاز.

وأوضح أن العدوان الإسرائيلي الأخير ضد قطاع غزة قبل يومين مقصود فيه، أن استمرار رسالة الردع الإسرائيلية العدوانية. وأضاف:" هذه الرسالة تجلت في الحروب الثلاث الأخيرة ضد القطاع، مطالباً الفصائل الوطنية والإسلامية بضرورة العمل على تعزيز قدرات الجسم الفلسطيني على الصمود المقاومة، مؤكداً ان أول الطريق لذلك هو إنهاء الانقسام.

واعتبر أن إسرائيل تتغذى على الانقسام وحالة الضعف التي تعصف بالجسم الفلسطيني، مشيراً إلى أن الاحتلال يستفيد من التراشق الفلسطيني السلبي والذي وصفه بأنه طال كل مناحي الحياة. وقال :"التراشق الإعلامي يمنح إسرائيل ذرائع ضد غزة والاستقواء في الخلافات الفلسطينية".

ورأى القيادي في الجبهة الشعبية المجدلاوي، أن الحديث عن حوار وطني شامل كلام أصبح نافل، قائلاً: "هناك وثائق للمصالحة الوطنية واضحة للجميع، وهناك دعوة لاجتماع الإطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير الفلسطينية، هناك دعوة بأن تمارس الحكومة الفلسطينية عملها في القطاع وتساعدها حماس في ذلك، كل هذه الدعوات أصبحت ممزوجة من كثرة تكرارها والمشكلة ليست هنا".

ولفت إلى أن المشكلة الحقيقة ليست في عنوانين يمكن التحاور عليهما، مضيفاً بالقول "لقد اشبعت كل الموضوعات حوار ومبادرات من كل مكان"، مؤكداً أن المشكلة تكمن في عدم وجود إرادة حقيقية في طرفي الانقسام لإنهاء الانقسام، معتبراً أن الجهد ينبغي أن لا ينصب على مزيد من الحوار. ورأى أن المطلوب هو الضغط على طرفي الانقسام لإنهائه.

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات