السبت 24 اعسطس 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.51 3.54
    الدينــار الأردنــــي 5.49 5.01
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.89 3.92
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

الإرهاب واحد و إن تعددت أسماءه!!!

  • 21:22 PM

  • 2015-01-10

يحيى رباح:

تضامن مع فرنسا التي ضربها الإرهاب في أعظم و أجمل قيمها التي نشرتها منذ الثورة الفرنسية العظيمة، و هي حرية الإنسان ممثلة بحرية الإبداع و الإعتقاد و التعبير، و ندين إدانة بالغة الاعتداء الذي تعرضت له مجلة شارلي ابيدو الساخرة، و سقط من خلاله ثلاثة و عشرين بين قتيل و جريح، و نرجو للاجتماع الدولي الذي دعت له باريس يوم غد الأحد، أن يكون نقطة تحول فارقة في مواجهة الإرهاب الذي يمتد من ليبيا إلى اليمن و من مصر إلى سوريا و العراق و لبنان و فلسطين، وصولاً إلى نقاط كثيرة في العالم، و أن تتوحد الرؤى الإقليمية و الدولية حول مفهوم الإرهاب، فلا يكون هناك إرهاب إسلامي و غير إسلامي، و لا يكون هناك إرهاب متطرف و و إرهاب معتدل، و لا يكون هناك إرهاب فردي و إرهاب جماعي، فهذه التقسيمات كلها جاءت نتيجة المصالح المتباينة، و رؤى قصيرة النظر، فالعالم كله يعرف منذ السبعينات عبر التجربة الأفغانية، أنه لا أحد بمأمن من الإرهاب حتى للذين يرعونه و يقدمون له التسهيلات، و أن الإرهاب يتناغم مع بعضه، و يعتمد على بعضه بشكل كبير و غير مباشر، فلقد رأينا كيف أن الإرهاب الإسرائيلي بكل أشكاله، سواء إرهاب الدولة، و إرهاب الاستيطان، و إرهاب المجموعات الإسرائيلية هو الذي يشكل غطاء لكل مجموعات الإرهاب في المنطقة، حتى رأينا في نهاية المطاف أن هذا الإرهاب بدأ يتلقى التدريب في إسرائيل، و السلاح في إسرائيل، و ربما المعلومات الإستخبارية من إسرائيل، و لذلك يرى الكثيرون أن موجة الإرهاب الأخيرة في فرنسا هي أعمق من شابين مسلمين نرجو أن يلقى القبض عليهما قريباً، بل هو استهداف للدور الفرنسي الأخير في التصاعد و الحضور، و كان له هذه النقلة النوعية بالتصويت لصالح المشروع الفلسطيني العربي في مجلس الأمن في نهاية الشهر الماضي!!! و هكذا فإن الإرهاب يتغطى، بعناوين مختلفة بينما الجوهر واحد، فهو جسم ضار جداً، و مأجور تماماً، بلا هدف سوى الإرهاب، بلا مبادئ سوى الأذى و الضرر و الخراب.

و انطلاقاً من ذلك:

فإنه لا يجوز أن يكون لكل دولة و خاصة الدول الكبرى تعريف خاص بها الإرهاب، فعندما نصنف القاعدة و داعش و جبهة النصرة منظمات إرهابية، فيجب أن نصنف الأخوان المسلمين بكل تفريعاتهم في نفس القائمة، و يجب أن نصنف الاستيطان الإسرائيلي في قلب هذا الإرهاب الدولي، و التحية للوحدة الوطنية الفرنسية التي سوف تهزم الإرهاب بكل تأكيد.

كاتب فلسطيني:

الآراء المطروحة تعبر عن رأي كاتبها وليس بالضرورة أنها تعبر عن الموقف الرسمي لموقع " ريال ميديا "

 

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات