الاحد 20 سبتمبر 2020

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.32 3.37
    الدينــار الأردنــــي 4.82 4.84
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.91 4.08
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

تماشياً مع أهداف الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021

"الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات" تستضيف اجتماعات خاصة بمؤشر الجاهزية الشبكية

  • 13:43 PM

  • 2015-05-16

دبي،- ريال ميديا":

 استضافت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات وعلى مدى يومين اجتماعات خاصة بدراسة مؤشرات الجاهزية الشبكية وترأس سعادة ماجد سلطان المسمار، نائب المدير العام لقطاع الاتصالات هذه الاجتماعات والتي شارك فيها العديد من الجهات والشركات على مستوى القطاعين العام والخاص في الدولة.

وتبوأت الدولة المركز الأول بين كافة الدول العربية في دراسة مؤشر الجاهزية الشبكية 2015 الذي أصدره المنتدى الاقتصادي العالمي، والمركز الـ 23 بين كافة الدول التي تم تقييمها والبالغ عددها 143. وبهذا واصلت الدولة تقدمها في الترتيب العام في هذاالمؤشر وقفزت متقدمة مرتبة واحدة للأمام عن ترتيبها السابق في المركز 24  في العام الماضي. وينشر مؤشر الجاهزية الشبكيةمن قبل المنتدى الاقتصادي العالمي كجزء من التقرير العالمي لتكنولوجيا المعلومات. وهو مؤشر مركب يقيس مدى جاهزية الدولة لاستغلال الفرص التي تتيحها تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لتعزيز التنافسية.

وفي هذا السياق، قال سعادة ماجد سلطان المسمار، نائب المدير العام لقطاع الاتصالات في الهيئة: "تأتي هذه الاجتماعات في إطار التعاون والتنسيق المستمر مع شركائنا في القطاعين العام والخاص، وتشكل تنفيذا لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي التي أطلقها في العام 2010. وتهدف الرؤية لأن تكون دولة الإمارات ضمن أفضل دول العالم بحلول العام 2021. وتمتاز هذه الرؤية بكونها بعيدة المدى وتقيس النتائج الرئيسية لأداء الأولويات الوطنية، كما تعمل في معظمها على مقارنة مرتبة دولة الإمارات في المؤشرات الدولية بدول العالم المختلفة".

وتأتي أهمية مؤشر الجاهزية الشبكية في أنه يمثل مقياس لجاهزية الدولة لاستغلال الفرص والاستفادة من تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتحقيق رؤية الإمارات 2021 في الوصول بالدولة لتكون ضمن أفضل دول العالم بحلول العام 2021.

ويتكون مؤشر الجاهزية الشبكية من أربعة عناصر رئيسية هي البيئة التنظيمية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وبيئة الأعمال والإبداع، والجاهزية وتشمل البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والإتاحة والخبرات والمهارات المتوفرة في الدولة، والاستخدام من قبل الأفراد والحكومة وقطاع الأعمال لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والأثر الاقتصادي والاجتماعي لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

وتشمل مبادرات الهيئة في خدمة مؤشر الجاهزية الشبكية كلا من إدخال المنافسة في خدمات الخط الثابت، وضمان استمرار المنافسة في خدمات الهاتف المتحرك، وتحسين بيئة الأعمال، ومسح مؤشرات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. وتندرج هذه المبادرات ضمن الخطوط العريضة التي حددتها الأجندة الوطنية لدولة الإمارات والمتمثلة في التعريف بالمؤشر الوطني لجاهزية الشبكات، وإدارة عمليات التنفيذ، والمتابعة ورفع التقارير الدورية عن نسب إنجاز المبادرات الوطنية.

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

مساحة اعلانية

آراء ومقالات

منوعات