الخميس 27 فبراير 2020

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.42 3.45
    الدينــار الأردنــــي 4.82 4.88
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.71 3.75
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.21

جراء غياب المساءلة للانتهاكات المتواصلة

فعاليات حقوقية: الأسوأ قادم في حال استمرار الانقسام وجرائم الاحتلال

  • 21:17 PM

  • 2015-05-15

غزة – " ريال ميديا":

أكدت فعاليات حقوقية أن الأسوأ قادم في حال عدم إنهاء الانقسام ووقف جرائم الاحتلال وطالبت باتخاذ ما يلزم من التدابير التشريعية والإدارية لضمان تمتع المواطن بحقوقه وحريته وكذلك الإيفاء بالالتزامات القانونية المترتبة على دولة فلسطين بعد انضمامها للعديد من الاتفاقيات الدولية لحقوق الإنسان.
جاء ذلك خلال استعراض التقرير السنوي العشرين للهيئة المستقلة لحقوق الإنسان حول أوضاع حقوق الإنسان في فلسطين والتي تم رصدها العام الماضي بمشاركة وزير العدل سليم السقا ووزيرة شؤون المرأة هيفاء الأغا والعديد من الفعاليات القانونية والأكاديمية والمجتمعية والقوى السياسية.
وأوضح عصام يونس نائب المفوض العام للهيئة المستقلة في كلمته أنه في ظل استمرار الانقسام رغم تشكيل حكومة الوفاق الوطني وكذلك تواصل جرائم الاحتلال وغياب المساءلة والملاحقة فإن الأسوأ قادم لا سيما في ظل الانقسام فإن الشعب يدفع الثمن في كافة تفاصيل حياته.
وقال ان الشعب الفلسطيني يستحق ما هو أفضل وينشد الحرية والوطن الحر إلا أن هذا لن يتحقق إلا بوجود إنسان حر يتمتع بالحقوق الأساسية والإنسانية ليكون مواطنا فاعلا وليس إبعاده عن دائرة العمل السياسي والاجتماعي كما يتطلب العمل الجاد لوقف جرائم الاحتلال عبر ملاحقة جنود الاحتلال في المحافل الدولية وإخضاعه للمساءلة خاصة وأن عدم المساءلة ساهم في تكرار العدوان والجرائم مثلما الانقسام الذي أدى إلى ارتكاب المزيد من الانتهاكات والتجاوزات التي تمس حقوق وحريات المواطن.
أما المحامي جميل سرحان مدير برنامج الهيئة المستقلة فاستعرض محاور التقرير السنوي الذي رصد جملة من الانتهاكات المرتبطة بالمتغيرات السياسية والاقتصادية وانعكاسها على حقوق الإنسان وواقع الحقوق والحريات والشكاوى التي تلقتها الهيئة خلال العام الماضي.
وقال سرحان انه بالنسبة لانتهاكات الحق في الحياة فتم تسجيل عشرات حالات القتل في ظروف مختلفة ورصد 16 حالة وفاة داخل السجون وأماكن الاحتجاز كما تلقت الهيئة 12740 حالة تعرض للتعذيب منها 996 حالة في غزة فيما تم توثيق 87 انتهاكا بشأن عدم تنفيذ قرارات المحاكم.
وأوضح سرحان أنه تم وقوع العديد من انتهاكات الحق في التجمع السلمي والحق في التشكيل النقابي وكذلك الفلتان الأمني في غزة جراء وقوع العديد من التفجيرات دون إعلان نتائج التحقيق من الأجهزة الأمنية المختصة.
ورصد التقرير 1296 انتهاكا بشأن السلامة الجسدية منها 998 في غزة كما لا تزال ردود الجهات الأمنية والشرطية لا تعترف بصحة ما يرد في الشكاوى ولم يصل الرد المكتوب بشأن ذلك ما يتطلب قيام الأجهزة الأمنية بالتحقيق في كافة الادعاءات والاتهامات والعمل على إنفاذ التبعات المترتبة على إنضمام فلسطين للاتفاقية الدولية لمناهضة التعذيب في المجال التشريعي والسياسات والمؤسسات كما تلقت الهيئة شكاوى بشأن الحق في الحرية الشخصية وسلامة الإجراءات القانونية وبلغت 603 شكاوي فيما تم احتجاز واعتقال العديد من الطواقم الصحفية ومنعها من التغطية الإعلامية.
أما فيما يتعلق بالعنف ضد النساء فرصدت الهيئة وفاة 40 امرأة في الضفة وغزة منها 13 حالة في ظروف غامضة كما توفيت 14 امرأة جراء عدم اتخاذ إجراءات السلامة العامة و5 نساء في خلافات عائلية و3 نساء قتلن جراء فوضى السلاح.

الحياة الجديدة:

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات