الاربعاء 18 سبتمبر 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.5 3.54
    الدينــار الأردنــــي 4.59 5.02
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.85 3.93
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

شهيدان اليوم في الخليل واصابات برصاص الاحتلال في خان يونس وبيت أمر

  • 23:15 PM

  • 2015-04-10

الخليل – خان يونس – " ريال ميديا":

استشهد بعد ظهر اليوم الجمعة، الشاب زياد عمر عوض(27 سنة) كما أصيب مواطنان آخران بعيارات نارية في مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي التي تبعت تشييع جثمان الأسير المحرر الشهيد جعفر عوض في بلدة بيت أمر شمال الخليل.

وذكرت مصادر صحفية في الخليل أن الاشتباكات عنيفة وتتركز على المدخل الرئيس لبيت أمر، وأن قوات الاحتلال تطلق النيران وقنابل الصوت والغاز بكثافة، كما تشهد البلدة حالة من التوتر والغليان.

وبدوره، صرح رئيس جمعية الهلال الأحمر في الخليل حجازي أبو ميزر بأن الشهيد ارتقى في المستشفى الأهلي بمدينة الخليل بعد نقله للمستشفى وهو يعاني من جروح بالغة.

كما شيع أهالي بلدة بيت أمر عصر اليوم الجمعة، جثمان الشهيد زياد عمرعوض (27 عاما)، الذي ارتقى شهيدا خلال تشييع جثمان الشهيد الأسير المحرر جعفر ابراهيم عوض ( 22 عاما).

وقال منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الاستيطان محمد عوض، إن قوات الاحتلال أطلقت الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع صوب المشاركين في التشييع، كما منعتهم من سلوك الشارع الرئيسي للوصول الى مقبرة البلدة.

وأفادت مصادر صحفية أن عددا من المواطنين أصيبوا بالرصاص الحي خلال المواجهات التي دارت اليوم مع قوات الاحتلال من بينهم محمد محمود محمد عوض (40عاما) وأصيب برصاصة في رقبته وادخل الى مستشفى الأهلي حيث أجريت له عملية جراحية وتم استخراج الرصاصة من جسمه ووضعه الصحي مستقر بحسب الطواقم الطبية.

كما أصيب الشاب حسن محمد حسن مقبل (18عاما) بعيار حي في رقبته ووصفت اصابته بالبليغة ويخضع للعلاج المكثف في مشفى الميزان التخصصي، كما أصيب شاب آخر لم تعرف هويته بعيار حي في ساقه ووصفت  اصابته بالمتوسطة ونقل لاحد المشافي وحالته مستقرة.

كما أصيب في المواجهات خلال جنازتي الشهيدين جعفر وزياد 21 شابا بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط في انحاء مختلفة من أجسامهم نقل بعضهم إلى مجمع الحكمة التخصصي لتلقي العلاج، فيما أصيب عشرات المواطنين بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

وافادت المصادر ان قوات الاحتلال أغلقت مدخل بيت امر ببوابة حديدية واعتلت اسطح عدد من منازل المواطنين وحولتها الى ثكنات عسكرية.

وشهدت بلدة بيت أمر  التي أعلنت الإضراب ثلاثة أيام غضبا وسخطا شعبيا جراء ممارسات قوات الاحتلال.

وفي سياق متصل أصيب شاب فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي عصر اليوم الجمعة، بعد اطلاق النار صوب مجموعة من الشبان في منطقة "السناطي" شرق بلدة عبسان في خانيونس جنوب قطاع غزة.

وأفاد المصدر ، أن جنود الاحتلال أطلقوا النار اتجاه المواطنين الذين توافدوا لمنطقة السناطي في المسيرة الأسبوعية على حدود خانيونس الشرقية، ما أدى لإصابة أحدهم بجراح.

وتجمّع شبان أخرين قرب بوابة أبو ريدة العسكرية في بلدة خزاعة أقصى شرق المدينة، وتوافد عدد من جيبات الاحتلال العسكرية للمكان، ولم يبلغ عن وقوع اصابات.

ويستهدف الاحتلال المواطنين في أراضيهم الزراعية على طول الحدود الشرقية والشمالية لقطاع غزة ويمنعهم من الوصول لأراضيهم، وينطلق الشبان في المسيرة الأسبوعية نحو الحدود رفضًا لذلك.

وكانت أعلنت مصادر طبية، فجر اليوم الجمعة، عن استشهاد الأسير المحرر جعفر إبراهيم عوض ( 22 عاما) من بلدة بيت أمر شمال الخليل.

وقالت مصادر طبية في مستشفى الميزان التخصصي في الخليل، ان الطواقم الطبية  لم تتمكن من إنقاذ حياة الأسير المحرر عوض الذي ادخل قسم العناية المكثفة نتيجة تدهور وضعه الصحي، بعد الإفراج عنه من سجون الاحتلال قبل ثلاثة شهور لسوء وضعه الصحي، حيث كان يعاني من  التهاب رئوي حاد ومشاكل في التنفس وضعف شديد في عضلة القلب، إضافة إلى مرض السكري، وخلل في الغدّة الدرقية والبنكرياس، وتضخم عضلات الرقبة وعدم القدرة على النطق وآلام بالرأس، وارتجاف الجسم، وضعف النظر.

وقال رئيس هيئة شؤون الأسرى عيسى قراقع، إن الشهيد جعفر عوض أمضى في سجون الاحتلال أكثر من ثلاثة أعوام،  تعرض خلاها للإصابة بعدة أمراض بعد إعطائه ابر أنسولين بالخطأ في سجن ايشل في بئر السبع، ما أدى إلى مضاعفات صحية له قبل ان تفرج سلطات الاحتلال الإسرائيلي .

واعتبر قراقع ان عوض 'هو احد ضحايا الإهمال الطبي في سجون الاحتلال وأخطاء الأطباء التي أدت إلى جرائم طبية خطيرة بحق الأسرى المرضى'، محملاً  سلطات الاحتلال المسؤولية عن هذه الجرائم التي تنتهك كافة الأعراف والشرائع الإنسانية والدولية.

 

 

 

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات