السبت 19 اكتوبر 2019

  • أسعار العملات
    العملة سعر الشراء سعر البيع
    الدولار الامـريكي 3.5 3.54
    الدينــار الأردنــــي 4.59 5.02
    الـــيــــــــــــــــــــــــورو 3.85 3.93
    الجـنيـه المـصــري 0.2 0.2

زيارة الرئيس التنفيذي لـ"إس إيه بي" تؤكد أهمية التدريب في صقل مهاراتها التقنية

المملكة العربية السعودية "رائدة عالمية" في دعم قوى العمل الشابة

  • 23:26 PM

  • 2015-03-15

الرياض، المملكة العربية السعودية– " ريال ميديا":

قالت شركة "إس إيه بي" إن المملكة العربية السعودية باتت إحدى أبرز دول العالم في دعم قوى العمل الشابة. وجاء هذا التصريح عقب زيارة إلى المملكة قام بها الرئيس التنفيذي لعملاقة برمجيات الأعمال العالمية، بيل مكديرمُت، التقى خلالها عدداً من كبار عملاء الشركة من القطاعين العام والخاص بالمملكة، وألقى محاضرة أمام طلبة جامعة الأمير سلطان.

وقال أحمد الفيفي، المدير التنفيذي لشركة "إس إيه بي" بالمملكة العربية السعودية، إن زيارة الرئيس التنفيذي للشركة الألمانية تُظهر التزامها بتدريب الشباب الموهوبين وصقل مهاراتهم التقنية المطلوبة في مجالات حيوية كالحوسبة السحابية والقدرات التنقلية والبيانات الكبيرة والتواصل الاجتماعي، مؤكّداً أن الشركة "تكرّس جهوداً كبيرة لمساعدة الشركات على الاستفادة من الجيل الناشئ من أبناء جيل الألفية الجديدة دفعاً لعجلة الابتكار".

وثمّة حاجة ماسة في المملكة لتدريب قوى العمل من أبناء الألفية على المهارات التقنية الخاصة بتقنيات الجيل المقبل، لا سيما وأن ثلثي السكان هم دون التاسعة والعشرين من العمر، في وقت باتت سوق تقنية المعلومات مهيّأة لتحقيق معدل نمو سنوي مركب يبلغ 8.9 بالمئة لتصل إلى 14.2 مليار دولار بحلول العام 2017، وفقاً لأرقام شركة "آي دي سي".

ويحظى قطاع التعليم في المملكة بحصة الأسد من الموازنة الحكومية القياسية للعام 2015، والبالغة نفقاتها 229.3 مليار دولار، إذ يستحوذ القطاع على 25 بالمئة من هذه النفقات، أي نحو 57.9 مليار دولار، ما يُبرز الدعم الحكومي القوي لتوظيف الشباب في البلاد.

تدريب أبناء الألفية من الشباب

أعلن بيل مكديرمت، خلال زيارته إلى المملكة، عن إقامة شراكة تجمع بين "إس إيه بي" وجامعة الأمير سلطان وشركة "موبايلي"، في إطار برنامج التعليم والتوظيف من "إس إيه بي"، الذي يقدّم للخريجين الجامعيين تدريباً لعام واحد على الحلول السحابية من أجل إعدادهم للدخول إلى سوق العمل.

وكان 60 بالمئة من المشاركين في دراسة بحثية أجرتها حديثاً كل من "أكسفورد إكونوميكس" و"إس إيه بي" تحت عنوان "قوى العمل 2020"، قالوا إن مهارات الحوسبة السحابية ستكون مهمة في السنوات الثلاث المقبلة، فيما أشار 44 بالمئة من المستطلعة آراؤهم في الدراسة إلى أهمية مهارات تحليل البيانات في الفترة القادمة ذاتها.

ويعمل معهد "إس إيه بي" للتدريب والتنمية على تدريب الشباب وصقل مهاراتهم وتأهيلهم للعمل، من خلال عدد من البرامج المتخصصة التي يقدمها المعهد في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إذ شهد برنامج "المهنيين الشباب" في المعهد تخريج ما يزيد على 500 طالب منذ العام 2013، فيما عرّف برنامج تحالف الجامعات، الذي يشمل في عضويته 92 جامعة ومعهداً، أكثر من 51 ألف طالب على حلول "إس إيه بي"، أما برنامج "التعليم ثنائي الدراسة" فيضمّ ست جامعات سعودية. وعلى صعيد ذي صلة، افتتحت "إس إيه بي" مركزَ تدريب حديثاً في مدينة الخبر.

 

وخلص الفيفي إلى القول: "تهتمّ "إس إيه بي" بمساعدة الشركات على إطلاق العنان لإمكانيات الشباب، في ضوء الأرقام التي تشير إلى أن 75 بالمئة من قوى العمل العالمية في العام 2020 سوف تتألف من الشباب من أبناء جيل الألفية، وأن ثلثي سكان المملكة هم أقلّ من 29 عاماً، وذلك تعزيزاً للابتكار وترسيخاً لأسس الاقتصاد المستدام وضماناً لمستقبل أكثر إشراقاً وازدهاراً للمملكة".

دعم الابتكار في المملكة

من المنتظر أن يلعب أبناء جيل الألفية دوراً رئيسياً في تحريك عجلة الاقتصاد العالمي الناشئ والمترابط، بفضل المهارات التقنية التي يتمتعون بها، وهو الاقتصاد الذي ستمثل إنترنت الأشياء فيه عصباً أساسياً يربط بين 75 مليار جهاز وتطبيق وغرض حول العالم.

 

وتتوقع "إس إيه بي" أن تشهد ثلاث قطاعات في المملكة الأثر الأكبر خلال العام 2015: وهي المدن الذكية والتجزئة المتصلة والرياضة. وتقول الشركة إنها لمست طلباً كبيراً على حزمة SAP S/4HANA، التي طرحتها حديثاً، وهي حزمة تطبيقات أعمال فورية من تقنيات الجيل التالي تساعد الشركات على إدارة أعمالها ببساطة في بيئة الاقتصاد الرقمي المترابط، ما يدل على الأثر الواضح الذي تتركه التقنيات على الشركات في المملكة.

اقرأ المزيد

تحقيقات وتقارير

ثقافة وفن

آراء ومقالات

منوعات